روابط للدخول

عمان ـ الاردن

قامت الجهات المعنية بنقل 85 ﻻجئا سوريا من مخيم الزعتري، شمال شرق البلاد، الى مخيم اﻻزرق في شرقها وهو مخيم مريجيب الفهود اﻻردني اﻻماراتي وذلك بسبب العاصفة الثلجية التي تصرب بلاد الشام، وسماها الاردن عاصفة هدى.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية زياد الزعبي ان الجهات العاملة داخل المخيم قامت بذلك كاجراء احترازي لحماية العائلات المتضررة التي تطاير ت خيامها في هذا الجو العاصف وتم تسكينهم في كرافانات في مخيم اﻻزرق.

واكد الزعبي على ان الوضع داخل مخيم الزعتري مطمئن لوجود اليات وكوادر إنقاذ ومساعدة مكلفة بحماية اللاجئينن في مثل هذه الاحوال الجوية السيئة.

وقال مدير المخيم العقيد عبد الرحمن العموش ان اﻻدارة تعاملت مع مئات اللاجئين وقامت بنقلهم الى أماكن اكثر امنا، وانها ستقدم هذه الخدمة لكل من يرغب منهم كما خصصت 12 خيمة طوارئ مجهزة بكافة المتطلبات وﻻنقاذ كل من يتعرض لتطاير الخيام جراء الرياح.

ويصل عدد السوريين في اﻻردن الى اكثر من مليون و390 الف ﻻجئ حسب الاحصاءات الرسمية بينهم 650 الفا مسجلون كلاجئين لدى اﻻمم المتحدة. ويعيش داخل المخيمات 97 الفا بينما يتوزع البقية على المجتمعات المحلية في اﻻردن.


فنانة اردنية تبادر لمساعدة اللاجئين
قالت الفنانة مكادي نحاس انها اهتزت دواخلها وهي ترى استعدادات الناس في اﻻردن للعاصفة الثلجية القادمة من تموين ومحروقات للتدفئة وغيرها، واكدت في لقائي معها على سؤال مهم وهو: ما الذي سيفعله هؤﻻء اللاجئون وكافة المحتاجين في مثل هذا الوضع؟

وجاء جواب نحاس في شكل مبادرة اطلقتها على وسائل التواصل اﻻجتماعي لجمع المعونات العينية والتبرعات بكافة اشكالها وﻻجل حماية هؤﻻء المساكين في هذا الجو العاصف.

وردا على سؤال لإذاعة العراق الحر عن مدى استجابة الناس لمبادرتها قالت الفنانة نحاس- انها وجدت اقباﻻ كبيرا من الناس واستجابة قوية جدا لدعوتها في طلب العون لنجدة المحتاجين والساكنين خياما تتقاذفها الرياح. واضافت بانها تلقت اتصاﻻت من اردنيين خارج الوطن ومن مواطنين عرب ابدوا استعدادهم للمشاركة في الحملة الخيرية. واعربت الفنانة نحاس عن شعور عارم بالرضا يجتاح دواخلها ﻻنها قامت بعمل يشعرها بالمشاركة وبالتعاطف مع المتضررين والمحتاجين وشددت على انها تود التأكيد على ضرورة تعزيز مفاهيم التعاطف ونشر عمل الخير وخلق سبل المساعدة في ثقافتنا المجتمعية. نحاس اختتمت بالقول: "نحن بخير وستبقى مجتمعاتنا متماسكة وقوية رغم العواصف والمحن الجوية والسياسية واﻻقتصادبة".
وجدير بالذكر ان مكادي نحاس فنانة اردنية ملتزمة، ولدت عام1977 في مدينة مادبا وتركز اغانيها علىي التراث العربي المشرقي واﻻردني، كما قدمت اعماﻻ مسرحية، وهي ايضا ابنة السياسي اﻻردني سالم نحاس وقد درست اﻻدب اﻻنجليزي في جامعة دمشق.

XS
SM
MD
LG