روابط للدخول

دهوك: الأرمن يُعلّقون احتفالاتهم بعيد الميلاد هذا العام


قداس وصلوات في كنيسة الأرمن الأرثوذكس بدهوك

قداس وصلوات في كنيسة الأرمن الأرثوذكس بدهوك

قال نائب أرمني في برلمان إقليم كردستان العراق ان الارمن الموجودين في محافظة دهوك علقوا احتفالهم في العام الحالي بعيد ميلاد المسيح، بسبب الظروف التي يمر بها الشعب العراقي، والمسيحيون بشكل خاص.

وذكر النائب يرواند أمينيان في حديث لاذاعة العرق الحر ان كنيسة الأرمن الارثوذوكس بدهوك شهدت، كما في كل سنة، مراسم أداء القداس والصلوات بمناسبة حلول العيد الذي يصادف في 6 كانون الثاني بحسب التقاويم الارمنية.

وفي هذه المناسبة دعا أمينيان المجتمع الدولي الى الضغط على الحكومة التركية للاعتراف بالمذبحة التي ارتكبتها الدولة العثمانية ضد الشعب الارمني في بداية القرن الماضي وتعويض المتضررين منها.

من جهتها هنأت الدكتورة الأرمنية سافارد بغداسيان التي نزحت مع عائلتها من مدينة الموصل العالم بعيد ميلاد المسيح، وقالت: "نتمنى بهذه المناسبة ان يعم السلام ولنا رجاء في العودة الى مدينة الموصل التي غادرناها بعدما عشنا مأساة حقيقة

لكننا ما زلنا نطمح ونرجع مع اخواننا المسلمين الذين تربطنا بهم علاقات وطيدة ونفتح كنائسنا من جديد لأن العراق بلد التسامح والمحبة والاخوة.. طلبنا الوحيد ان نعيش بامان وسلام في بلدنا العراق الذي ولدنا وترعرعنا فيه".

وتمنّت ايستراك سونان التي حضرت مراسم القداس التي جرت في الكنيسة الارمنية الوحيدة في دهوك ان يعم السلام بهذه المناسبة، وقالت "نتمنى ان يعم السلام في العراق وسوريا واليمن وبهذه المناسبة اتنمى ان يتم تحرير جميع المناطق التي تقع الان تحت سيطرة مسلحي داعش لكي يعود النازحون الى مناطقهم وينعموا بالاستقرار مرة اخرى".

جدير بالذكر ان نحو 4000 من الأرمن الموجودين في العراق نزحوا الى مدن اقليم كردستان بعد سيطرة مسلحي تنظيم "داعش" على الموصل.

XS
SM
MD
LG