روابط للدخول

مطالبات بتوفير رعاية صحية أوسع في مخيم شاريا


صيدلية في مخيم شاريا للنازحين قرب دهوك

صيدلية في مخيم شاريا للنازحين قرب دهوك

يقول مدير المركز الصحي الموجود في مخيم شاريا للنازحين قرب دهوك، ان المركز يستقبل اكثر من (600) حالة مرضية يومياً، بسبب تواجد اعداد كبيرة من النازحين في داخل هذا المخيم.

ويضيف الدكتور حجي عزيز في حديث لاذاعة العراق الحر ان اكثر من أربعة آلاف عائلة ايزيدية معظمهم من الذين نزحوا من سنجار تتواجد في المخيم، مشيراً الى ان المركز يقدم لهم ما يتوفر لديه من معالجات وادوية وفحوص.

ويلفت عزيز الى ان الحاجة مستمرة الى الادوية والفحوص لكون العدد كبير والمراجعين كثر يعانون امراض الزكام والحلق والتهاب المفاصل والقلب والحساسية والكثير من حالات مرض الجري المائي الخاص بالاطفال اضافة الى الاسهال. وطالب الجهات المعنية بضرورة تزويد المركز الصحي بسيارة اسعاف لاستعمالها في نقل الحالات الطارئة.

من جهته، بين الطبيب الباطني باسل خضر الذي يعمل في المركز انه يستقبل يوميا اكثر من 200 حالة مرضية، مضيفاً: "نحن بحاجة الى ادوية لأن هناك نقصاً حاداً في الادوية ،كما اننا بحاجة الى مختبرات لأجراء الفحوصات والتحليلات المرضية".

ويقول فيصل خوديدا، احد المراجعين: "ابني مريض والطبيب احالني الى التحليلات المرضية لكنها غير متوفرة كما ان الادوية ايضا التي كتبها الطبيب له لم تكن متوفرة لذلك فانني مضطر الى شرائها من خارج المركز في الصيدليات وكذلك الفحوص فان الاجهزة غير متوفرة لديهم".

من جهته اوضح مدير مخيم شاريا سعود مصطو انهم يقومون بتوفير معظم الخدمات الضرورية للنازحين المتوفرة لديهم مثل الكهرباء والماء والوقود والتعليم، لكنه ناشد الجهات المعنية والمنظمات الدولية بضرورة توفير مستلزمات فصل الشتاء من الملابس والبطانيات.

جدير بالاشارة ان نحو (30) الف نازح ايزيدي يعيشون في مخيم شاريا الذي تم انشاؤه لهم عن طريق شركة افاد التركية قبل شهرين.

XS
SM
MD
LG