روابط للدخول

احياء الذكرى العاشرة لضحايا تسونامي في اسيا


تجمع على شواطئ المحيط الهندي يوم الجمعة ناجون من أمواج المد العاتية (تسونامي) التي ضربت آسيا في عام 2004 وأقارب 226 ألف شخص لفظوا أنفاسهم فيها ليحيوا بالصلاة والدموع الذكرى العاشرة للكارثة.

وأقيمت مراسم لإحياء ذكرى الضحايا في البلدان الأكثر تضررا -الهند وتايلاند وسريلانكا وإندونيسيا-حيث أقام الرهبان والأئمة والقساوسة صلوات بحسب رويترز.

وتحدث مسؤولون وقادة سياسيون واجتماعيون حول المناسبة، وقال رئيس وزراء تايلند برييوث جان أوجا في حفل بالمناسبة أقيم بمقاطعة فانج-نجا، إن الخسارة الكبيرة للضحايا تذكرنا بأن كل شخص ينبغي أن يكون مستعدا لمواجهة الكوارث الطبيعية، ويتعلم حماية النفس، بما يقلل من الأضرار والخسائر دائما، فضلا عن تعزيز كفاءة انظمة الإنذار وجهود التخفيف من آثار الكوارث.

XS
SM
MD
LG