روابط للدخول

المحاويل: شعارات ومنشورات ورقية تنذر بعودة "داعش"


لافتة كتبت فوق شعارات ممسوحة لـ"داعش"

لافتة كتبت فوق شعارات ممسوحة لـ"داعش"

قال المستشار الامني لمحافظ بابل ان مناشير ورقية وكتابات تنذر بعودة تنظيم "داعش" وتتوعد المواطنين بالقتل ظهرت على جدران المحال التجارية ودوائر الدولة في قضاء المحاويل.

وألقى ثامر الخفاجي في حديث لاذاعة العراق الحر مسؤولية هذا الخرق على القوات الامنية، وعدم وجود حراس ليليين في القضاء، مضيفاً ان احدى الكتابات وجدت على جدار احد المصارف في المحاويل، وأشار الى انه بعد التحري تبيّن ان كاميرات المراقبة الخاصة بالمصرف كانت متوقفة عن العمل، مؤكداً القاء القبض على احد المشتبه بهم.

من جهته ذكر قائممقام المحاويل ورئيس اللجنة الامنية في مجلس القضاء وكالة عامر مطلب حسن ان القوات الامنية اتخذت اجراءات مشددة بعد ظهور الكتابات وقامت بنصب عدة كاميرات مراقبة وأجرت تغيرات جذرية في الخطط الامنية.

الى ذلك بيّن نائب رئيس مجلس محافظة بابل عقيل الربيعي ان المحافظة بحاجة الى جهد استخباري حقيقي لدعم القوات الامنية، مشيرا الى ان الكاتبات التي ظهرت مؤخرا في قضاء المحاويل ربما تعود الى جهات سياسية، لم يسمها، استغلت الظرف الخاص الذي يمر به القضاء من تحضيرات لانتخابات قائممقام القضاء لتتصدر المشهد السياسي في المحاويل.

ابناء المحاويل رفضوا هذه الشعارات والكتابات وقاموا بمسحها وتعليق لافتات بدلاً عنها تتوعد بالقصاص من الارهاب ان حاول المساس بقضاء المحاويل، بحسب قول ابو انمار وعبد الله سعد.

XS
SM
MD
LG