روابط للدخول

أستراليا: الشرطة تعلن انتهاء أزمة احتجاز رهائن بمقهى في سيدني


داهمت الشرطة الأسترالية مقهى في وسط مدينة سيدني حيث كان مسلح يحتجز عدداً غير معلوم من الرهائن لنحو 16 ساعة وأرغم بعضهم في أحد الأوقات على رفع راية تنظيم إسلامي من نافذة. وقالت الشرطة في وقت مبكر الثلاثاء حسب التوقيت المحلي إن الحصار المفروض على المقهى قد انتهى.

تقارير أفادت بوقوع سلسلة انفجارات وسماع دوي إطلاق نار كثيف عند اقتحام الشرطة المبنى حيث شوهد بعض الرهائن وهم يفرّون منه. فيما أشارت تقارير أخرى إلى إصابة بعض الرهائن خلال الغارة وشوهد مسعفون وهم يحملون مصابين على نقالات. وذكرت قناة سكاي نيوز أن المسلح الذي عُرّف بأنه لاجئ إيراني يدعى هارون مؤنس (50 عاماً)، هو أحد قتيلين سقطا في الواقعة. فيما لم تعلّق شرطة نيو ساوث ويلز على التقرير، بحسب ما أفادت رويترز.

وكانت وسائل إعلام نقلت عن الشرطة قولها في وقت سابق إن محتجز الرهائن مدان بتهمة الاعتداء الجنسي ومعروف عنه أنه يبعث برسائل كراهية لأُسر جنود أستراليين قتلوا في الخارج.

إعداد وتقديم النشرة: ناظم ياسين

XS
SM
MD
LG