روابط للدخول

إفتتاح الجامعة الأميركية في دهوك


أفتتحت في محافظة دهوك الجامعة الاميركية بحضور وزير التربية والتعليم في اقليم كردستان العراق ونخبة من اساتذة جامعة دهوك وباحثين واكاديميين من جامعات مختلفة.

وذكر عضو مجلس ادارة الجامعة هونر خوشفي ان فكرة تأسيس الجامعة الاميركية في دهوك جاءت لتلبي حاجة المحافظة الى التطور، ولفت في حديث لاذاعة العراق الحر الى ان الجامعة التي تتبع النظام الاميركي في التدريس والادارة، تتكون من خمسة اقسام وهي الادارة والاقتصاد، وعلوم الكومبيوتر، والتصميم، والاعلام، والعلوم السياسية والاجتماعية، مضيفاً ان العام الدراسي سيبدأ باعطاء "كورسات" في اللغة الانكليزية بشكل مكثف للطلبة خلال الأشهر الاربعة المقبلة لتحسين مستواهم باللغة.

من جهته اكد عميد كلية الزراعة في جامعة دهوك موقف سليمان ان فتح هذه الجامعة في مدينة دهوك سيساهم في احداث تطور على مستويين، وأضاف: ستعمل الجامعة على تقوية اللغة الانكليزية لأن مناهجها وطريقة تدريسها تعتمد على هذه اللغة التي نحتاج اليها اليوم اكثر من اي وقت اخر، من جهة اخرى فانها ستقوم باستحداث اقسام وكليات جديدة لا توجد في الجامعات الموجودة في حدود محافظة دهوك، فضلاً عن انها ستتبع مناهج حديثة في ادارتها وتدريسها وهي خطوة جيدة نتمنى لها الموفقية".

الباحث بيوار خنسي الذي حضر حفل افتتاح الجامعة قال لأذاعة العراق الحر للاقليم بحاجة ماسة الى الخبرات الفنية والتقنية وفتح مثل هذه الجامعات ستساهم في توفير هذه الكوادر من جهة و تطوير مستوى الحركة العلمية في اقليم كردستان وخاصة ان هذه الجامعة ستقوم بافتتاح اقسام وكليات خاصة بالطاقة مثل النفط والكهرباء والتكنولوجيا الحديثة وهذا بالتاكيد سيكون له دوره في تنمية الجانب العلمي والاقتصادي في اقليم كردستان.

الى ذلك قالت نور عامر التي تقدمت للقبول بهذه الجامعة ان الشيء الجيد في هذه الجامعة ان الدراسة فيها باللغة الانكليزية وهي تعتمد على الانظمة المتطورة التي يتم تحديثها سنويا بعكس أغلب الجامعات العراقية التي تعتمد على النظام البريطاني القديم.

يذكر ان الجامعة الاميركية قد تأسست قبل 60 سنة ولديها فروع في انحاء العالم، وتم قبول (200) طالب لهذا العام في فرعها بدهوك، وتبلغ كلفة الدراسة فيها (6500) دولار اميركي سنوياً.

XS
SM
MD
LG