روابط للدخول

طلب بصريون في مناطق مختلفة من المحافظة الحكومة المحلية تعويضهم عن الاضرار التي لحقت بهم جراء موجة الامطار الاخيرة، بينما أكد مسؤولون محليون ان الحكومة ستسعى الى استحصال موافقة مجلس الوزراء على تعويض متضرري الأمطار.

واتهم المواطن ابو محمد المسؤولين بعدم اهتمامهم بامر الناس الذين انهارت منازلهم لأنهم لم يزوروا المناطق المتضررة من الامطار، موضحا ان منزله تهدم ولم يقف معه الا الجيران.

وقال ابو عباس الكعبي ان المطر اللذي استمر لساعاتخلف اضرارا كبيرة في منطقتهم، وان معظم الاهالي هجروا مساكنهم بانتظار ان تقوم دائرة البلدية او المجاري بسحب مياه الامطار.

واشار المواطن ابو فاطمة السعد الى ان الامطار الاخيرة تركت اثرا سلبيا على صحة الاطفال الذين نقلوا الى المستشفيات، مبينا ان منزله قد تهدم بفعل المياه التي تراكمت بسبب الامطار.

وقال المواطن ناصر حسن ان هناك بعض الخدمات لا تحتاج الى جهد كبير متهما المسؤولين بعدم الاهتمام بالمناطق الشعبية مبينا انه في كل عام ومع هطول الامطار تحدث مشاكل للمواطنين ودعا الحكومة الى تعويض المتضررين.

الى ذلك قال محافظ البصرة الدكتور ماجد النصراوي في تصريح لاذاعة العراق الحر ان الحكومة المحلية شكلت لجنة لاحصاء المتضررين جراء الامطار الاخيرة وستقوم باستحصال موافقة رئاسة مجلس الوزراء على صرف مبالغ نقدية لتعويضهم.

يذكر ان محافظة البصرة شهدت يوم الثلاثاء الماضي موجة امطار استمرت طوال ساعات النهار ما ادى الى غرق جميع مناطق المحافظة وان اكثر المناطق التي تضررت فيها المنازل هي العشوائيات.

XS
SM
MD
LG