روابط للدخول

خيبة أمل الجمهور الكروي بخروج المنتخب من خليجي 22


مشهد من مباراة العراق والامارات

مشهد من مباراة العراق والامارات

نتابع في "المشهد الرياضي" لهذا الاسبوع ردود فعل الوسط الرياضي على خسارة المنتخب الوطني امام الامارات، وخروجه من خليجي 22 مع محاولة لتحديد اسباب هذه الأداء المخيب للآمال، برأي مواطنين ومسؤوليين كرويين. ونتابع ايضا قرار اللجنة الاولمبية تقليص أنشطة الاتحادات الرياضية بعد خفض ميزانية اللجنة نفسها في اطار سياسة تقشفية. ونسلط الضوء على واقع لعبة الجمناستك في محافظة ميسان من خلال احاديث لاعبين يافعين شاركوا في البطولة التي اقامها الاتحاد المركزي للجمناستك في المحافظة. ولكن نستهل "المشهد" بأصداء خروج المنتخب الوطني من خليجي 22، إذ عمت مشاعر الخيبة في اوساط الجمهور الرياضي بعد خسارة المنتخب الوطني امام نظيره الامارتي بهدفين دون رد وخروجه من البطولة.

وقال مواطنون ان أداء المنتخب كان أقل من متواضع وبدا اللاعبون العراقيون كأنهم مبتدئون لا يعرفون أساسيات اللعبة. واشار مواطنون آخرون الى انهم كانوا يتطلعون الى فوز يُقدم للعراقيين مناسبة مفرحة في وقت يمر البلد بظروف صعبة.

اللاعب الدولي فلاح حسن رأى في تصريحه لمراسلة المشهد الرياضي ليلى احمد ان أداء المنتخب الوطني في البطولة أساء الى سمعة الكرة العراقية "ومسخ شخصيتها"، على حد وصفه. واضافان اداء المنتخب باستثناء مباراته الأولى امام الكويت "كان بلا طعم ولا لون ولا رائحة".

وحذر اللاعب الدولي فلاح حسن(الصورة) من ان استمرار هذه التخبط في سياسة اتحاد الكرة سيلقي بظلال قاتمة على مستقبل الكرة العراقية. ودعا حسن الى تدراك الوضع قبل الأوان لا سيما وان المنتخب مقبل على تصفيات كأس آسيا.

الصحافي الرياضي ضياء حسين من جهته أنحى باللائمة على المدرب حكيم شاكر وطالب لجنة المنتخبات في اتحاد الكرة بالاستقالة إذا لم تبعد المدرب. واشار الصحافي حسين الى الارباك الذي سبق التعاقد مع شاكر قائلا ان ما حدث على المستطيل الأخضر هو امتداد لهذا التعثر خارج الملعب.

من اخبارنا الرياضية الأخرى:

ـ حصد رباعو المنتخب الوطني المشارك في منافسات البطولة الأفرو ـ آسيوية في طشقند عاصمة اوزبكستان ستة أوسمة منوعة.

وقال رئيس اتحاد رفع الأثقال محمد كاظم ان الرباعين العراقيين احرزوا ثلاثة أوسمة ذهبية ومثلها برونزية. ويشارك العراق في البطولة بأربعة رباعين.

ـ انطلقت في قاعة نادي الكرخ بمنطقة الاسكان في بغداد منافسات بطولة أندية العراق بالمصارعة الحرة والرومانية لفئة المتقدمين. وقال عضو الاتحاد صلاح جبار ان أكثر من خمسين ناديا تشارك في البطولة التي تستمر من 21 الى 23 تشرين الثاني.

ـ أمهلت الاتحادات الخليجية العراق ثلاثة اشهر يستكمل خلالها تحضيراته لاستضافة خليجي 23. وقال عضو الاتحاد العراقي لكرة القدم فالح موسى ان لجنة التفتيش الخليجية ستزور المدينة الرياضية في البصرة بعد انتهاء مهلة الثلاثة أشهر للاطلاع على استعدادات العراق واصدار قرارها النهائي على اساس تقييمها لهذه الاستعداداـت. ولكن موسى أوضح ان الأمر يتوقف في نهاية المطاف على قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" رفع الحظر عن الملاعب العراقية.

ضوء على قضية:

تقليص أنشطة الاتحادات الرياضية في اطار السياسة التقشفية الجديدة

قالت اللجنة الاولمبية الوطنية انها تجد نفسها مضطرة الى تقليص أنشطة الاتحادات الرياضية خلال الشهرين الأخيرين من العام الحالي وفي العام المقبل ايضا بعد ان قررت الحكومة خفض ميزانية اللجنة في اطار سياستها التقشفية خلال الفترة المقبلة.

وأوضح الأمين المالي للجنة الاولمبية سرمد عبد الاله ان وزارة المالية خصصت للجنة خلال العام الجاري 45 مليار دينار، لكنها لم تصرف لها سوى 33 مليار ومن المتوقع ان تستلم الاولمبية هذا الشهر مليار دينار.ويعني هذا ان اللجنة الاولمبية ستُحرم من نحو عشرة مليارات دينار هي نفقات الأنشطة الرياضية في داخل العراق وخارجه.

وقال عبد الاله ان موازنة اللجنة الاولمبية تتوزع على الاتحادات الرياضية حسب انشطة كل اتحاد لافتا الى ان أعلى ميزانية مخصصة لاتحاد كرة القدم بمبلغ 8 مليارات دينار، في حين ان هناك اتحادات كاتحاد السباحة الذي تبلغ ميزانيته 600 مليون دينار فقط.

ودعا عبد الاله الحكومة العراقية الى استثناء الرياضة من التقشف في موازنتها للعام المقبل، وألا تتقلص ميزانية اللجنة الاولمبية لاسيما وان الرياضة تلعب دورا كبيرا في حياة المجتمع العراقي، وساهمت في توحيد الشعب كما يحصل في البطولات الكروية.وناشد عبد الاله المسؤولين في وزارة المالية ومجلس النواب اعادة النظر بتخفيض ميزانية الاولمبية.

رئيس اتحاد كرة السلة حسين العميدي قال من جهته ان تقليص الموازنة سيؤدي الى الغاء العديد من الأنشطة التي أدرجها اتحاد كرة السلة ضمن خطة العام المقبل مشيرا الى انفاق بعض الاتحادات الرياضية مبالغ كبيرة على بطولات خارجية ليست ضرورية.

من المحافظات:

براعم واعدة في لعبة بالجمناستك تتطلع الى دعم اللعبة كي تتفتح

اقام الاتحاد المركزي للجمناستك بطولة المراكز التدريبية التابعة للاتحاد في محافظة ميسان بمشاركة سبعة مراكز تدريبية تخصصية من محافظات الوسط والجنوب . وقال رئيس لجنة المسابقات في الاتحاد محمد محمود ان 21 لاعبا في سن الثانية عشر فما دون شاركوا في البطولةمشيرا الى ان المسابقة افرزت طاقات ومواهب واعدة بلعبة الجمناستك.

​وتحدث لاعبون من المشاركين في البطولة لمراسل المشهد الرياضي سلام ظافر معربين عن امنياتهم في تحقيق المستويات التي تؤهلهم لتمثيل العراق في الاستحقاقات الخارجية. ودعوا الجهات المسؤولة الى توفير المستلزمات التي تساعدهم على تحقيق طموحاتهم.

وتحدث مدربون ومعنيون بلعبة الجمناستك عما واقع اللعبة والعقبات التي تعترض النهوض بها لا سيما نقص التجهيزات والقاعات الرياضية الخاصة باللعبة فضلا عن الحاجة الى الدورات التطويرية خارج البلاد مناشدين اللجنة الاولمبية ووزارة الشباب الاهتمام بلعبة الجمناستك والعمل على الارتقاء بمستواها.

ونظم اتحاد اللعبة على هامش البطولة التي اقيمت في قاعة جمناستك ميسان دورة تدريبية وأخرى تحكيمية بمشاركة 30 مدربا وحكما من العاصمة بغداد ومحافظات اخرى اشرف عليها كادر متخصص تناولت محاضرات نظرية وعملية اشتملت على دروس في الجوانب النفسية والتربوية الرياضية.

الرياضة في العالم

ـ نددت منظمة هيومن رايتس ووتش لحقوق الانسان بقرار الاتحاد الدولي لألعاب القوى منح قطر شرف تنظيم بطولة العالم بألعاب القوى عام 2019.

وكان الاتحاد اعلن تفوق الدوحة على مدينتي برشلونة الاسبانية ويوجين الاميركية في الاقتراع السري الذي اجراه في موناكو.

ونقلت وكالة فرانس برس عن ريجينا سبويتي من منظمة هيومن رايتس ووتش ان المنظمة صُدمت باختيار قطر مؤكدة ان المسابقات الرياضية يجب الا تقام على أكتاف ملايين العمال المستغَلين. وتوقعت المنظمة ان يشقى مزيد من العمال الأجانب في ظروف لاانسانية لانجاز بناء المنشآت اللازمة قبل موعد البطولة.

ـ أُصيب ميخائيل شوماخر بطل العالم سبع مرات في سباق فورمولا ـ 1 للسيارات بالشلل وهو مقعد في كرسي متحرك من جراء الحادث الذي تعرض له اثناء التزلج على الثلج في جبال الألب الفرنسية اواخر عام 2013 ، كما أكد فيليب شترايف صديق شوماخر.

ونقلت صحيفة الغارديان عن شترايف وهو نفسه سائق سيارات سباق أُصيب بالشلل في حادث عام 1989 "ان شوماخر يتحسن ولكن كل شيء نسبي". واضاف ان شوماخر "مشلول على كرسي متحرك وعنده مشاكل في الذاكرة والنطق".

ـ يتربع الملاكم الاوكراني فلاديمير كليتشكو على عرش بطولة العالم في الوزن الثقيل بلا منازع وهو لا يُهزم بل يتحسن مع تقدم العمر ، بحسب شقيقه فيتالي.

وكان فيتالي كليتشكو يتحدث بعد أن فاز شقيقه بالضربة القاضية على متحديه البلغاري كوبرات بُولَيف في هامبورغ لينجح في الدفاع عن القاب اتحاد الملاكمة الدولي ومنظمة الملاكمة العالمية ومنظمة الملاكمة الدولية ورابطة الملاكمة العالمية للمرة السابعة عشرة.

وقال كليتشكو الذي يتولى حاليا منصب رئيس بلدية كييف انه لا يرى أحدا في العالم يستطيع ان يُهزم شقيقه فلاديمير البالغ من العمر 38 عاما.

ـ قدم الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) شكوى جنائية الى المدعي العام السويسري بشأن منح حقوق استضافة كأس العالم 2018 و2022.

وقال (فيفا) في بيان "ان هناك على ما يبدو اسبابا للارتياب في حدوث عمليات تحويل أموال ذات صلة بسويسرا تتطلب تدقيقا من جانب السلطات القضائية".

واضاف البيان ان قاضي لجنة الأخلاق في الفيفا هانز يواكيم ايكرت سيقدم تقرير المحقق الاميركي مايكل غارسيا حول منح حقوق استضافة البطولتين الى مكتب المدعي العام السويسري.

وتركزت تحريات المحقق غارسيا على منح روسيا حق استضافة مونديال 2018 وقطر حق استضافة كأس العالم عام 2022.

XS
SM
MD
LG