روابط للدخول

اطلقت منظمات مدنية تعنى بالدفاع عن حقوق المرأة حملة لمناهضة العنف ضد المرأة، بعد تزايده في الاونة الاخيرة نتيجة وضع العراق غير المستقر.

وابلغت الناشطة في الدفاع عن حقوق المرأة شذى الخالدي إذاعة العراق الحر "إن هذه الحملة هي المرحلة الاولى من استعدادات منظمات غير حكومية لليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، الذي يصادف السابع عشر من كانون الاول من كل عام، مشيرة إلى "ان الهدف من هذه الحملة هو تشجيع المرأة على مواجهة الاذى، وعدم الصمت تجاه العنف الذي تتعرض له، سواء أكان ذلك من قبل افراد الاسرة أو المجتمع".

أما الناشطة في منظمة (نساء بغداد) سجى وعد عبد الرزاق فقد أكدت إن المنظمات المدنية المشاركة في الحملة "أعدت برامج، وندوات تثقيفية، وورش توعية حول العنف ضد المرأة، وسبل مناهضته"، مؤكدة "تزايد هذه الظاهرة مؤخرا بشكل مخيف".

إلى ذلك أكدت الخبيرة الاجتماعية نهى درويش "ضرورة اعتماد استراتيجية واضحة تتصدى لظاهرة العنف ضد المرأة، ومساعدة المرأة على التخلص من الصورة النمطية السلبية عنها، وكسر حاجز الصمت تجاه القيود الصارمة، التي ساهمت وتساهم في تفاقم هذه الظاهرة"، موضحة "ان المراة العراقية تتعرض الى أشكال من العنف والاقصاء والتهميش تحت وطأة الظروف السيئة".

XS
SM
MD
LG