روابط للدخول

ديالى : نازحو العظيم يطلبون العودة الى ديارهم


بعد مرور بضعة اسابيع على تحرير ناحية العظيم والقرى التابعة لها من تنظيم داعش، طالب نازحون من تلك المناطق السماح لهم بالعودة الى ديارهم.

المواطن سعد العبيدي (من سكان ناحية العظيم) قال ان مركز الناحية واغلب القرى التابعة لها لا تزال خالية من سكانها على الرغم من مرور اسابيع على تحريرها بالكامل، موضحا ان الكثيرين من النازحين يرغبون في العودة الى ديارهم، إلاّ ان هناك خشية من عمليات استهدافهم.

واشارالعبيدي الى ان هناك أكثر من الف طن من الحنطة تركت في العراء، إذ لم يتمكن المزارعون حينها من تسويقها، نتيجة تعرض الناحية الى هجوم كبير من قبل داعش ما اجبر السكان على النزوح.

يشار الى ان قوات الامن تمكنت خلال الشهر الماضي من تحرير ناحية العظيم ومعظم القرى التابعة لها، إلاّ ان الكثيرين من النازحين لم يعودوا الى مساكنهم بعد.

المواطن حسين العزاوي (من سكان ناحية العظيم) قال ان هناك عددا كبيرا من سكان القرى ما زالوا ينتظرون الضوء الأخضر من قوات الامن لكي يعودوا الى ديارهم منها قرى البو حسيوات، والبو عواد، والبو طراز، والبو بكر، والطالعة الاولى، والثانية، وام الكرامي، والحمل، اضافة الى الناحية الغربية والشرقية، مضيفا انه لم يسمح بالعودة إلاّ لسكان قرية خشم زرزور، والبو حبيب، والمشط.

واوضح رئيس المجلس البلدي لناحية العظيم محمد ابراهيم ان القيادات الامنية شرعت بأرجاع الأسر النازحة وفق خطة تضمن عدم التأثير على عمل القوات الامنية. وقال انه تم الاتفاق على ارجاع قرية فقرية لضمان عدم حدوث خروقات امنية كبيرة.

XS
SM
MD
LG