روابط للدخول

مصر: السيسي يبحث ملف الإرهاب في جولة أوروبية


الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي

أعلنت الرئاسة المصرية ان الرئيس عبد الفتاح السيسي سيزور إيطاليا وفرنسا أواخر الشهر الحالي في جولة أوروبية تستمر أربعة أيام. وذكرت الرئاسة في بيان أن ملف مكافحة الإرهاب وتجفيف منابعه، يأتي على رأس القضايا التي ستطرح على طاولة مباحثات السيسي مع رئيس وزراء إيطاليا ماتيو رینزى، والرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند، إضافة إلى العلاقات الثنائية على المستويات الاقتصادية والاستثمارية والسياسية.

الملف السوري

من جهته تناول وزير الخارجية المصري سامح شكري خلال لقائه مبعوث سكرتير عام الأمم المتحدة لسوريا ستيفان دي ميستورا، تطورات الأزمة السورية والأوضاع الأمنية والسياسية، وأكد على أهمية إيجاد حل سياسي للازمة السورية باعتباره السبيل الوحيد للخروج من المأزق الراهن بما يضمن وحدة الأراضي السورية وسلامتها الإقليمية، وتحقيق التطلعات السياسية المشروعة للشعب السوري.

وقال المتحدث باسم الخارجية المصرية بدر عبد العاطي في بيان له إن المبعوث الأممي عرض على الوزير شكري محصلة اللقاءات والاتصالات التي أجراها في الفترة الأخيرة مع الأطراف السورية، والإقليمية والدولية المعنية، ورؤيته لسبل التحرك في الفترة القادمة في إطار جهود التوصل إلى حل سياسي للازمة في سوريا والأفكار المطروحة في هذا الشأن.

فرنسا والأزهر

إلى ذلك أكد شيخ الأزهر الإمام أحمد الطيب خلال استقباله سفير فرنسا الجديد بالقاهرة أندريه باران، أن الأزهر يبذل جهودا حثيثة لمواجهة فكر الجماعات التكفيرية والميليشيات الطائفية التي تقتل الأبرياء وتهجِّرهم باسم الإسلام، موضحا أن الإسلام بريء من أعمالهم الإجرامية التي لم تحدث فى أي من عصوره، مشددا على عمق العلاقات بين باريس والمشيخة.

بدوره أشاد السفير الفرنسي بمصر بدور الأزهر في مقاومة الإرهاب، فقد شدد على توسيع التعاون بين بلاده وبين الأزهر، مع تقدير دوره المهم فى نشر قيم التسامح بين الناس جميعًا، ورعايته للفكر الإسلامي المعتدل فى مصر والعالم كله.

عمليات إرهابية

أمنيا شهدت مصر سلسلة من العمليات الإرهابية فى أماكن متفرقة من البلاد، واعتبرها مراقبون في القاهر بمثابة "بروفة" للسيناريوهات الإرهابية المتوقعة فى 28 نوفمبر الجاري، والذي دعت إليه الجماعات الإرهابية للحشد ومهاجمة مؤسسات الدولة المصرية. ووقعت العمليات في القاهرة، والجيزة، والشرقية، وشمال سيناء، وجميعها استهدف منطق تجمعات للمواطنين.

XS
SM
MD
LG