روابط للدخول

"الدستور" البغدادية: وفد من شيوخ عشائر ووجهاء الأنبار ينوي زيارة النجف للقاء السيستاني


نسبت صحيفة الصباح الى مصادر لم تسمها في الموصل إن مسلحي(داعش) سلموا جثتين تعودان لضابطين برتبة عقيد في الشرطة المحلية إلى دائرة الطب العدلي في المدينة بعد إعدامهما.

واضافت مصادر الصحيفة "ان الضابطين كانا قد اختطفا قبل نحو شهر وهما يحملان باج التوبة الذي سلمه التنظيم بعد دخوله الموصل في حزيران الماضي".

ورجحت مصادر الصحيفة أن يكون (داعش) لجأ الى اعتقال الضابطين بعد معلومات تفيد بالتحاقهما مع ضباط اخرين بمعسكر تدريب لتحرير الموصل .

وفي خبر آخر نقلت الصباح عن المتحدث بأسم الحكومة سعد الحديثي ان رئاسة الوزراء قررت إنشاء هيئة للتوازن الوطني مهمتها اتاحة الفرصة لايجاد تمثيل فاعل ومتوزان لكل المكونات في المجتمع.

ونشرت صحيفة الزمان خبر اعلان وزارة الدفاع الامريكية عزمها ارسال فريق متخصص الى العراق لمكافحة العبوات الناسفة. وجاء في الخبر ان مدير المنظمة المشتركة لمعالجة العبوات الناسفة الجنرال جون جونسون اوضح ان الفريق المتخصص سيقوم بتدريب العراقيين على كيفية معالجة العبوات غير المنفلقة وتزويدهم بالمعدات، مشيرا الى ان التكنولوجيا في هذا المجال تتغير وتتطور بسرعة ما يزيد من صعوبة المهمة.

صحيفة المشرق قالت ان مكتب رئيس الجمهورية اصدر بيانا نفى فيه وجود نية لاصدار عفو عن قاتل الصحفي العراقي محمد بديوي. وجاء في البيان "نسبت جهات صحفية إلى النائبة آلا طالباني تصريحا غير صحيح عن نية رئاسة الجمهورية إصدار عفو عن الملازم أحمد ابراهيم مصطفى المحكوم عن قضية مقتل الصحفي المرحوم محمد بديوي الشمري. وتود رئاسة الجمهورية ان تؤكد أن لا صحة لمثل هذه المعلومات، وأن هناك آلية دستورية لمراسيم العفو لا يمكن تجاوزها"، ولفت البيان الى ان النائبة آلا طالباني لم تقدم أي طلب لرئيس الجمهورية لاصدار مثل هذا العفو.

ونشرت صحيفة الصباح الجديد خبر افشال عملية لتنظيم (داعش) لاقتحام مدينة حديثة في محافظة الانبار، بينما حذر أحد شيوخ عشائر البو نمر من سقوط المدينة، في حال تكرر الهجوم من دون توفير الدعم للقوات المدافعة عن المدينة.

ونقلت صحيفة الدستور عن رئيس إسناد الفلوجة عبد الرحمن النمرواي قوله: ان وفدا من شيوخ عشائر الأنبار سيتوجه إلى مدينة النجف الاشرف لزيارة المرجع الديني الأعلى السيد علي السيستاني. واوضح إن الوفد سيضم مجموعة من وجهاء وشيوخ العشائر في الأنبار للتباحث بشأن الأوضاع الأمنية في المحافظة.

XS
SM
MD
LG