روابط للدخول

بريطانيا تعد بمزيد من الدعم للبيشمركه


وزير الدفاع البريطاني يزور معسكرا للبيشمركه

وزير الدفاع البريطاني يزور معسكرا للبيشمركه

وعد وزير الدفاع البريطاني مايكل فالون بتقديم مزيد من الدعم العسكري لاقليم كردستان العراق لمواجهة مسلحي ما يعرف بالدولة الاسلامية(داعش).

واطلع الوزير البريطاني خلال زيارته لاربيل على تدريبات قوات البيشمركه على الاسلحة البريطانية باشراف مدربين بريطانيين.

وعقب جولته في معسكر التدريب ادلى ادلى بتصريح صخفي قال فيه: لقد اكتملت التدريبات وستنقل هذه الاسلحة الى جبهات القتال، ولكن هذا ليس نهاية دعمنا، واليوم سنتحدث مع رئيس وزراء حكومة الاقليم ووزير البيشمركه حول تقديم مزيد من الدعم. واضاف: جئنا بمساعدات اخرى وهي مواد احتياطية للاسلحة، ونواظير وسنستمر في دعم القوات الكردية لهزيمة (داعش) إذ ان حربهم هي حربنا واريد التاكد باننا سنستمر في دعم الاقليم.

واشار وزير الدفاع البريطاني الى لقائه بوزير الدفاع العراقي خالد العبيدي خلال زيارته الى بغداد، مؤكدا ان بلاده ستدرس طلبا عراقيا بدعم الجيش العراقي واضاف:سنقوم بتدريب القوات الكردية وقوات الجيش العراقي، وخصوصا في مجال تفكيك العبوات الناسفة والسيارات المفخخة، بالاستفادة من تجارب القوات البريطانية في افغانستان وتوظيفها هنا في المناطق التي يتم السيطرة عليها.

الى ذلك اعلن مصطفى سيد قار وزير البيشمركة في حكومة اقليم كردستان، الذي رافق وزير الدفاع البريطاني في زيارته للمعسكر التدريبي، حاجة قوات البيشمركه الى المزيد من الاسلحة في حربها ضد داعش وقال: نحن جميعا نواجه ارهابا دوليا. وهناك تحالف دولي، واعتقد ان من واجب الجميع التعاون معا من اجل الانتصار في هذه الحرب.

وقال اللواء قهرمان كمال عمر معاون رئيس اركان البيشمركه للعمليات لاذاعة العراق الحر: ان العشرات من افراد قوات البيشمركه انهوا تدريباتهم على ايدي مدربين بريطانيين، وان الاسبوع المقبل سيشهد نقل الاسلحة التي تم التدريب عليها الى جبهات القتال. وان المدربين البريطانيين يقومون بتدريب البيشمركه من الناحتين الفنية والتعبوية.

كما اشار عمر الى ان مدربين 140 من قوات البيشمركه تدربوا على اسلحة مختلفة على ايدي البريطانيين ومدربين من جنيسات فرنسية وكندية والمانية.

XS
SM
MD
LG