روابط للدخول

دهوك: فدية ووساطات تحرر 200 رهينة ايزيدية لدى داعش


دهو: نازحون ايزيديون (من الارشيف)

دهو: نازحون ايزيديون (من الارشيف)

قال ممثل حكومة اقليم كوردستان لشؤون النازحين الدكتور نوري عثمان سنجاري: ان مسلحي داعش كانوا اختطفوا عددا كبيرا من المواطنين أثناء مداهمتهم سنجار وزمار ومعظم المختطفين من الايزيديين.

واوضح سنجاري في تصريح خص به اذاعة العراق الحر "لقد بذلنا خلال الفترة المنصرمة قصارى جهدنا لاستعادة هؤلاء المختطفين، وقد نجحنا في تحرير200 مختطف بمساعدة شخصيات عربية وبعد دفع فدية".

واضاف سنجاري "ان صفقة تحرير هؤلاء معقدة وصعبة يساهم فيها اشخاص من خارج الاقليم، وشخصيات من داخله، وقد تم احد الان تحرير 130 سيدة و70 طفلا وشيخا".

وانتقد ممثل حكومة اقيلم كوردستان منظمات مدنية دولية مشيرا الى ان "المعونات التي قدمتها لم ترق الى المستوى المطلوب، وقد كان دورها ضعيفا."

الى ذلك افاد شيرزاد بيرموسا مدير منظمة (ألند) لدمقرطة الشباب ان المنظمة وبالتنسيق مع جمعية (الوادي) الالمانية وبدعم من وزارة الخارجية الالمانية اطلقت مشروعا لمساعدة النساء المحررات من داعش وقال "ان هذا المشروع يتضمن تقديم الدعم النفسي والاجتماعي والصحي للواتي اختطفهن مسلحو داعش.".

واوضح بيرموسا ان من اهم المشاكل التي تعاني منها المختطفات المحررات هي نفسية ومالية لأن معظم الذين تم اطلاق سراحهم دفعوا مبالغ مالية ضخمة واضطروا لتأمين المال الى بيع كل ما لديهم، والاستدانة.

وبخصوص عدد المختطفين قال بيرموسا "العدد الدقيق غير معروف. فالعدد المعروف لدى منظمات المدنية يختلف عن العدد الموجود لدى الجهات الحكومية، لكن العدد في كل الاحوال مخيف، إذ يزيد عن 5 الاف شخص معظمهم من النساء والاطفال".

يذكر ان عددا كبيرا من الايزيديات وقعن بايدي مسلحي داعش اثناء سيطرتهم على قضاء سنجار وضواحيها وما زلن محتجزات وبعضهن اعلنت اسلامها، كما قال ذووهم، حفاظا على ارواحهن .

XS
SM
MD
LG