روابط للدخول

بغداد: ورشة لمناقشة سبل مناهضة العنف ضد المرأة


برعاية منظمة "المرأة لخير المرأة" وبمشاركة منظمات مدنية نسوية وباحثين واكاديميين اقيمت في بغداد ورشة لمناقشة سبل مناهضة العنف ضد المرأة، تحت شعار (لا للعنف ضد المرأة. ولا للقوانين الجائرة بحق المرأة) .

واوضحت المحامية ابتسام الشمري، رئيسة منظمة (المرأة لخير المرأة) إن الهدف من تنظيم الورشة "هو التنبيه الى تزايد وتعدد أشكال التهميش والإقصاء لدور المرأة سياسيا واجتماعيا ومهنيا مع وجود قصديه في عدم منح النساء مناصب قيادية".

وركز مشاركون في الورشة عبر مداخلاتهم على طبيعة العنف الذي تتعرض له النساء في العراق.

واوضحت الدكتورة شيماء عبد الرزاق "ان هناك حالات من التحرش بالنساء في مؤسسات الدولة مع وجود تفضيل للرجال على النساء لدى اختيار القيادات".

الناشطة عطارد الشمري عضوة هيئة المرأة العراقية المستقلة، أوضحت ان من ضمن التوصيات التي سترفع الى مجلس النواب مسألة إعادة النظر في آليات النهوض بواقع المرأة، ومنحها دورا حقيقيا في خطط الدولة للإصلاح المجتمعي، منتقدة في الوقت ذاته غياب البرلمانيات عن المشاركة في الورش والندوات التي تنظم من قبل جمعيات نسوية مدنية.

الباحث عباس العلاق احد المشاركين في الورشة اشار الى "ان بعض المداخلات التي القيت في الورشة لم ترتق إلى المستوى المطلوب لإيجاد حلول حقيقة لمشكلة النساء واكتفت بالمطالبة بحمايتهن من المشاكل المجتمعية دون التركيز على أهمية الاستقلال الاقتصادي، وتوفير المناخ الملائم لتطوير قابليات نساء متميزات في مجالات عديدة" .

XS
SM
MD
LG