روابط للدخول

هاولاتي الكردية: تجار باعوا داعش سيارات بيكاب مقابل النفط


صحيفة هاولاتي كتبت ان الجهات الامنية في اقليم كوردستان اعتقلت عددا من التجار الذين باعوا تنظيم داعش الاف السيارات البيكاب. ونقلت الصحيفة عن محمود عمر عضو اللجنة البرلمانية لشؤون البيشمركة قوله ان عددا من التجار الكرد قايضوا الفي سيارة بيك اب مع داعش مقابل الحصول على نفط خام رخيص وان حكومة الاقليم شكلت لجنة عليا للتحقيق في هذه العملية واضاف ان معلوماتهم تشير الى ان هؤلاء التجار قاموا بتهريب 6 صهاريج محملة بالنفط الخام بمساعدة عناصر عسكرية لكن قوات البيشمركة تمكنت من القاء القبض على ثلاثة من الصهاريج ومصادرتها. واكد عمر ان حكومة الاقليم طلبت من وزارة البيشمركة تشديد نقاط السيطرة والقبض على اية عمليات مماثلة وتقديمهم للعدالة.
وتقول الصحيفة في خبر اخر ان امهات البيشمركة الاسرى وصلن الى المناطق التي يسيطر عليها تنظيم داعش من اجل التوسط لاطلاق سراح 29 اسيرا من ابنائهن. ونقلت الصحيفة عن احدى الامهات قولها انها قامت باكثر من محاولة لاقناع مسلحي داعش باطلاق سراح ابنها لكن داعش رفضت ذلك وابلغتهم بانهم قتلوا الاسرى. ونقلت الصحيفة عن وزير البيشمركة مصطفى سيد قادر قوله ان الوزارة وحكومة الاقليم لم تفعل شيئا لحد الان من اجل اطلاق سراح اسراها لان وسائل الاتصال مع داعش صعبة للغاية.

صحيفة وشه كتبت ان الرئيس الامريكي باراك اوباما طلب من رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي حل مشاكله مع اقليم كردستان وان يحول الكرد الى شريك حقيقي في حكم العراق. ونقلت الصحيفة عن فؤاد حسين رئيس ديوان رئاسة الاقليم قوله انه شارك في اجتماع الوفد العراقي مع اوباما وان الاخير طلب من العبادي حل المشاكل بين الاقليم وبغداد وان رد العبادي كان ايجابيا وابدى استعداده لحل هذه المشاكل مع اربيل.
وتقول الصحيفة في خبر اخر ان ايران حشدت قوات كبيرة على حدودها مع اقليم كردستان. ونقلت الصحيفة عن جبار ياور الامين العام لوزارة البيشمركة قوله ان تحشيد هذه القوات لا علاقة له بوزارته وان من حق اي بلد تحريك قواته بالاتجاه الذي يريد فيما نقلت الصحيفة عن قادر وريا عضو المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردستاني الايراني قوله ان تحشيد ايران لقواتها لاعلاقة له بتحركات تنظيم داعش بل يهدف الى عسكرة المناطق الكردية في ايران ومنع قيام اية تحركات لقوات بشمركة الحزب.


صحيفة كوردستاني نوى كتبت ان فشل داعش في كوباني ادى الى تصعيد جبهة القتال حول بغداد. ونقلت الصحيفة عن مراقبين قولهم ان هجمات داعش على بغداد يمثل تطورا جديدا للتنظيم ويشكل مخاطر كبيرة على على الحكومة العراقية. واشارت الصحيفة الى ان البرلمان العراقي تدارس الثلاثاء الوضع الامني الراهن لكن عددا من البرلمانيين اعربوا عن استيائهم من ورقة العمل التي طرحتها رئاسة البرلمان باعتبارها لا تتناسب مع الوضع الراهن والتدهور الامني في العراق.

XS
SM
MD
LG