روابط للدخول

اطراف كلدانية تتحرك في واشنطن ونيويورك دعما للمسيحيين المهجرين


وفد الاطراف الكلدانية وجوزيف كساب (الثاني من اليسار)

وفد الاطراف الكلدانية وجوزيف كساب (الثاني من اليسار)

بادرت اطراف كلدانية عراقية وأخرى مهاجرة مقيمة في واشنطن، باجراء إتصالات مع الدوائر المعنية في الإدارة الامريكية والكونغرس، ومنظمات أممية، لدعم المسيحيين، الذين فروا من الموصل وأماكن أخرى. ولجأوا إلى اقليم كردستان العراق.

جوزيف كساب مدير معهد دعم وإسناد مسيحيي العراق، ومركزه واشنطن، اتهم في حديثه لأذاعة العراق الحر الحكومة الاتحادية العراقية بعدم إيصالها حتى الآن المعونات التي تلقتها من الخارج لدعم النازحين المسيحيين.

وأشار كساب إلى إحتمال "وجود تخبط في الإدارة. وان هنالك قوى داخل الحكومة والبرلمان لا تريد إيصال الدعم لأسباب سياسية"، داعيا رئيس الوزراء حيدر العبادي الى اطلاق الأموال وصرف المساعدة للمشردين من أبناء الشعب".

جوزيف كساب

جوزيف كساب

وأضاف كساب أنه تمت إتصالات حثيثة مع الأطراف المعنية في الإدارة الأمريكية، والأمم التحدة في نيويورك من أجل إيصال الدعم للمنكوبين بأسرع وقت، مشيرا إلى ان العديد من دول العالم، ومنظمات أممية قدمت الدعم إضافة إلى تبرعات الشعب المسيحي العراقي في المهجر. وقدم كساب، بأسم المهجرين، الشكر لحكومة اقليم كردستان العراق، لحماية وإيواء المهجرين المسيحيين.

XS
SM
MD
LG