روابط للدخول

مختصون: حروب العراق تجعله مصدراً للتلوث البيئي


خرائط لشدة تأثر طبقة الأوزون في عام 2011

خرائط لشدة تأثر طبقة الأوزون في عام 2011

يقول خبراء بشؤون البيئة في بابل إن العراق أصبح مصدراً للتلوث البيئي والمناخي، بسبب الحروب التي مر بها، وطالبوا وزارة البيئة والجهات المعنية باتخاذ الإجراءات اللازمة للحد من هذا الخطر.

ويقول المهندس الزراعي قصي الطائي في حديث لإذاعة العراق الحر ان الغازات الخفيفة الناتجة عن التفجيرات التي شهدها العراق في الحروب التي خاضها، إضافة الى سوء استخدام المبيدات الحشرية وغازات التبريد ومعطرات الجسم، هي التي تصعد الى طبقة الاوزون وتتفكك الى عناصرها الاولية لتؤثر في نهاية الأمر على تلك الطبقة.

ويبيّن المختص بالتغيرات المناخية الدكتور قصي الحسيني ان الحروب التي مر بها العراق اثرت على طبقة الاوزون، مشيراً الى ان التاثير على العراق كان قليلا بسبب ارتفاع درجات الحرارة الذي يمتاز به المناخ العراقي، حسب تعبيره.

ويذكر مدير مركز بحوث البيئة في جامعة بابل الدكتور جاسم محمد سلمان ان دراسات بيئة مستمرة أجراها المركز سجلت اصابات نتيجة الخلل في طبقة الاوزون، مشيراً الى ان هذه الاصابات تتعلق بالطحالب وبعض النباتات في نهر الحلة، لكنه أكد ان اي اصابة تتعلق بالانسان لم يتم تسجيلها لغاية الآن.

XS
SM
MD
LG