روابط للدخول

اعلنت وزارة التخطيط عزمها إطلاق استراتيجية جديدة للسنوات الاربع المقبلة لتقليص نسبة الفقر في العراق.

وابلغ المتحدث باسم الوزارة عبد الزهرة الهنداوي إذاعة العراق الحر "ان الاستراتيجية الجديدة يمكن ان تحقق دخلا اعلى للمواطن، وان تحسن من مستواه الصحي والتعليمي اضافة الى توفير بيئة سكن افضل، وحماية اجتماعية فعالة، وتفاوت اقل بين النساء والرجال".

الى ذلك أكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الاعمار والاسكان عبد الواحد الشمري "ان عامي 2015 و2016 سيشهدان انشاء الكثير من المشاريع المتعلقة باستراتيجية التخفيف من الفقر"، مطالباً "الحكومة بزيادة تخصيصات الوزارة لتتمكن من القيام بعملها على اكمل وجه".

واوضح رئيس جمعية (شمس الجنوب) للتنمية والتطوير الاقتصادي ناصر السعيدي "ان الاستراتيجية الجديدة للتخفيف من الفقر تحتاج الى وقت كبير لبلوغ اهدافها، خصوصاً في المحافظات الجنوبية، التي تصدرت المحافظات الاخرى في مستويات الفقر خلال الاعوام السابقة"، مشيراً الى "ان الخطة السابقة اثبتت فشلها لعدم اعتمادها على بيانات دقيقة وواضحة وشفافة عن واقع الفقر في البلد".

يذكر ان الاستراتيجية السابقة للتخفيف من الفقر واجهت عددا من التحديات تمثلت في عدم الامن والاستقرار وعدم توزيع الثروة بعدالة او تنويع مصادر النمو في ظل اقتصاد السوق والتخفيف من الاثار السلبية للاصلاح الاقتصادي على الفقراء.

XS
SM
MD
LG