روابط للدخول

كوباني تتعرض لقصف مدفعي وصاروخي، والمدافعون يواجهون الموت


دمشق -سوريا: سقطت مدينة عين العرب (كوباني) أم لم تسقط ؟، الانباء الواردة من جبهات القتال في المدينة حتى اللحظة متضاربة.

فقد بث تنظيم الدولة الاسلامية على شبكة الانترنت صوراً لمقاتليه وهم يدخلون المدينة من الجهة الجنوبية، حيث يقول أحدهم بلهجة خليجية ان المكان الذي يقف فيه كان حصنا لمقاتلي حزب العمال الكردستاني -التركي.

من جانبه قال الصحافي عقيل سفر من منطقة كوباني (عين العرب) لإذاعة العراق الحر ان المدينة تعرضت اليوم لقصف مدفعي وصاروخي عنيف جداً وان أكثر من 60 قذيفة سقطت على المدينة خلال 5 ساعات، وان سحب الدخان تتصاعد من احياء المدينة".

سفر، هو أحد ابناء المدينة غادرها منذ اربعة ايام ويقضي اغلب يومه عند الشريط الحدودي مع تركيا بانتظار من بقي من اهله داخل المدينة، معرباً عن خوفه على من "بقي فيها من المدنيين الذين لم يتمكنوا من الخروج بسب القصف العنيف، ونفاذ المواد الغذائية، وعدم وجود مواد طبية لإسعاف الجرحى".

الى ذلك كشفت مصادر كردية رفيعة المستوى لإذاعة العراق الحر ان صمود المدينة لن تستمر بالمقاومة طويلاً بسبب نفاذ ذخيرة المقاتلين المحاصرين من أربع جهات، الامر الذي يدفعهم للاستبسال في الدفاع عن مدينتهم، فأما المواجهة مع داعش حتى الموت او التوجه الى تركيا وتسليم اسلحتهم ".

وبينت المصادر ان المسلحين الاكراد وكتائب الجيش الحر المدافعين عن المدينة بدأوا بالتحضير لحرب شوارع داخل المدينة من خلال تجهيز سواتر ترابية على مداخل المدينة وبعض الاحياء.

XS
SM
MD
LG