روابط للدخول

أقامت دائرة العلاقات الثقافية العامة التابعة لوزارة الثقافة حفلاً خيرياً قدمت فيه سلات غذائية لبعض العائلات المسيحية النازحة من الموصل في كنيسة مار يوسف ببغداد.

وقال مدير عام الدائرة عقيل المندلاوي في حديث لإذاعة العراق الحر إن دور هذه النشاطات مهم جداً في تعزيز اللحمة الوطنية بين مكونات الشعب الواحد، مشيراً الى إطلاق دائرة العلاقات العامة حملة مساعدات للنازحين في عموم محافظات العراق.

فيما أوضح القس بيوس قاشا راعي كنيسة مار يوسف في منطقة المنصور في بغداد أن مثل هذه النشاطات تمثل علامة محبة ووئام بين مكونات الشعب العراقي، موضحا أن المسيحيين مكون أساس من مكونات الطيف العراقي له حقوق وعليه واجبات، ومهنئاً المسلمين في العراق والعالم بقرب حلول عيد الاضحى.

من جهتها أكدت المواطنة إخلاص عبد الاحد، إحدى النازحات من قضاء برطلة في محافظة نينوى، أن الكثير من الاهالي والمنظمات الانسانية سارعت لتقديم المساعدة لها ولأفراد عائلتها حال وصولهم الى بغداد منذ ثلاثة أشهرعن طريق توفير المسكن والمأكل.

فيما أعرب المواطن جوج توما، النازح من قضاء بعشيقة في محافظة نينوى، عن فرحته بالوحدة الانسانية لدى سكان بغداد، مضيفاً ان التلاحم بين ابناء الوطن كان صورة مشرقة عكست الوحدة بين مكونات الشعب العراقي من خلال تكاتفهم مع ابناء الديانات والطوائف الاخرى النازحين جراء اعمال العنف التي طالت مدنهم.

XS
SM
MD
LG