روابط للدخول

احتل العراق والكويت المرتبة الاولى كأفضل دولتين عربيتين في بناء وتأليف المناهج الدراسية لعام 2014، بحسب تقرير إقليمي أعدته منظمة الامم المتحدة.

ويقول مدير الاشراف التربوي في مديرية الكرخ الاولى رعد ابو سعيد ان "للعراق منجزات عظيمة في مجال التربية والتعليم، ويشير الى ان مناهجه التعليمية من افضل المناهج اقليمياً وما زالت الدول العربية تستفيد من خبرات التربويين العراقيين في اعداد مناهجها.

غير ان الباحث في مجال التربية والتعليم الدكتور احمد جودة يؤكد ان المناهج التعليمية في العراق رغم تغييرها المستمر من قبل الوزارة، الا انها لم تتطور، موضحاً ان تلك المناهج تعتمد على سرد المعلومات فقط دون الاهتمام بالجانب المختبري او النظري، مطالبا بإستقدام خبرات اجنبية لتغيير المناهج وتطوير طرق التدريس.

في السياق نفسه شكا طلاب طول المناهج المدرسية وتكرارها خلال مراحل الدراسة، وتقول الطالبة سارة احمد ان "التغيير المستمر للمناهج الدارسة في كل عام، سبب ارباكا للطلاب دون فائدة علمية". على حد تعبيرها.

يذكر ان التقرير الإقليمي المعنون "التعليم للجميع" الذي اعدته منظمة التربية والثقافة والعلوم (يونسكو) التابعة للامم المتحدة استند الى التغيير الذي اجرته وزارة التربية العراقية على المناهج الدراسية بعد عام 2003، إذ قامت الوزارة في السنوات الماضية بتحديث معظم المناهج الدراسية لكافة المراحل وبالتعاون مع منظمة اليونسكو، واستحدثت مديرية المناهج في الوزارة مؤخراً، فضلا عن تحديث وتطوير بعض المواد الدراسية الاخرى بما يوائم المعايير العالمية.

XS
SM
MD
LG