روابط للدخول

البصرة: تعليق سوء الخدمات على شمّاعة الموازنة


حي سكني في البصرة!

حي سكني في البصرة!

بالرغم من تأكيدات مسؤولين في محافظة البصرة وضع خطط لتحسين الخدمات ومتابعة تنفيذ المشاريع، يؤكد سكان محليون ان مناطقهم اصبحت مكبات للنفايات.

وتقول عضوة مجلس محافظة البصرة نجلاء التميمي ان العديد من المشاريع توقفت، وخاصة فيما يتعلق ببلدية البصرة، فضلاً عن تسريح العاملين المؤقتين لعدم وجود اموال تغطي النفقات، مبينة انه في حال اقرار الموازنة العامة والتي تأخرت كثيرا فستكون هناك مشاريع تنتظر الاموال.

ويذكر رئيس لجنة النزاهة في مجلس المحافظة محمد المنصوري ان هناك عدداً من المشاريع في المحافظة تعاني من خلل في التنفيذ، خاصة المشاريع الخدمية، مشيرا الى ان هناك لجان مراقبة تم تشكيلها من اجل المحافظة على الاموال العامة وعدم اهدارها على مشاريع متلكئة.

ويلفت الكاتب والصحفي علي محسن الى ان مشكلة المشاريع في المحافظة تكمن في عدم حصول الموافقات الرسمية لاقامة المشاريع بسبب عدم وجود اراض مخصصة لها، حيث ان اغلب الاراضي في البصرة تعود الى وزارات مختلفة منها النفط.

من جهة اخرى شكا سكان محليون من مناطق مختلفة في المحافظة من سوء تقديم الخدمات فيما اشار اخرون الى ضرورة ان يتعاون الاهالي فيما بينهم لرفع النفايات وتنظيف مناطقهم دون انتظار الجهد الحكومي الذي قالوا انه يتأخر كثيرا.

وقال المواطن ميثم يحيى من اهالي منطقة السكك بالمعقل ان المنطقة لم يزرها مسؤول منذ عام 2003 ووصفها بأنها منطقة اطلال وخرائب.

فيما قال المواطن خزعل حسن من اهالي منطقة الجمهورية ان سبب تراكم النفايات هو المواطن نفسه، مشيراً الى ان هناك من يرمي النفايات في الشارع وخاصة في الاسواق التي غدت مناطق ملوثة.

XS
SM
MD
LG