روابط للدخول

اعلنت الحكومة المحلية في بابل الاثنين عن عودة ما يقارب من 24 عائلة من العائلات النازحة من محافظة الانبار قضاء حديثة ناحية بروانة الى ديارهم بعد تحرير مناطقهم على يد قوات الجيش العراقي والحشد الشعبي وعشائر تلك المناطق. وكان مسلحو ما يعرف بالدولة الاسلامية (داعش) قد سيطروا على هذه المواقع.

وقال رئيس مجلس محافظة بابل رعد الجبروي لاذاعة العراق الحر إن هيئات حكومية تابعة للسلطات المحلية في بابل قامت بتوفير كافة التسهيلات لايصال هذه العوائل الى أماكن سكنها السابقة.

احد النازحين من قضاء بروانة واسمه حامد حسن جربوع قال قبل المغادرة إن ما دعاهم للعودة الى ديارهم هو قيام قوات الجيش والعشائر والحشد الشعبي تحرير بروانة من وعبر في الوقت ذاته عن سعادته لما قدمته بابل لهم من تسهيلات، حكومة وشعبا، ودعا اهالي بابل الى زيارتهم في بروانة.

بكر حامد عبد الله احد النازحين من الانبار بين ان العائدين من نازحي الانبار هم فقط من قضاء حديثة بعد ان هبت عشائر تلك المناطق للقتال مع الجيش العراقي اضافة الى التحاق عدد من الشباب النازحين بالقوات وعودتهم الى مناطقهم لمشاركة الجيش في تحريرها بحسب قوله.

يذكر ان عدد العوائل النازحة في محافظة بابل وبحسب احصائيات الحكومة المحلية بلغ نحو 6000 عائلة نازحة من المحافظات التي تشهد تدهورا امنيا ومن مناطق شمال بابل.

XS
SM
MD
LG