روابط للدخول

العربي إلى باريس للمشاركة في مؤتمر الأمن والسلام في العراق


امين عام الجامعة العربية نبيل العربي

امين عام الجامعة العربية نبيل العربي

توجه الأمين العام لجامعة الدول العربية، الدكتور نبيل العربي إلى فرنسا الأحد، وذلك للمشاركة فى مؤتمر باريس الدولي للسلام، حول الأمن والسلام في العراق، والذي ينعقد تحت رعاية الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند بحضور الرئيس العراقي فؤاد معصوم.

ويأتي مؤتمر باريس الذي يبدأ اعماله يوم الاثنين الخامس عشر من ايلول ٢٠١٤ بمبادرة من جانب فرنسا بهدف العمل بصورة فعالة ومنسقة بشكل اكبر من اجل السلام فى العراق.

ويشارك في فعاليات المؤتمر الدولي 20 دولة للبحث فى آلية فعالة لمحاربة تنظيم داعش ومخاطره التي تتهدد دول العالم.

إلى ذلك أعربت مصر عن إدانتها البالغة لجريمة قتل المواطن البريطاني ديفيد هاينز من قبل تنظيم داعش الإرهابي.

واعتبر بيان رسمي صادر عن وزارة الخارجية المصرية، اعتبر الجريمة عملاً بربرياً ووحشياً يتنافى تماماً مع تعاليم الدين الإسلامي الحنيف، والتي هي منه براء، فضلاً عن خروجه عن كافة القواعد الإنسانية والأخلاقية.

وجدد المتحدث باسم وزارة الخارجية، السفير بدر عبد العاطي، فى البيان الرسمي، جدد تأكيد مصر على ضرورة تضافر، وتكاتف جهود المجتمع الدولي في محاربة الإرهاب، وذلك باعتبارها ظاهرة عالمية تستهدف الاستقرار والأمن والتنمية في مختلف ربوع العالم"، على حد ما جاء في البيان الرسمي المصري.

وفي السياق ذاته رفضت الخارجية المصرية التعليق على ما أثير من تقارير إعلامية حول صدور قرار قطري بطرد وإبعاد قيادات إخوانية من أراضيها، وقالت الخارجية المصرية، إنها لن تعلق على تقارير إعلامية غير رسمية.

وأشارت الخارجية المصرية إلى أن مصر تراقب، وتتابع، وتنتظر التطورات. وتابعت المصادر قولها "ليس المهم الإبعاد، وإنما وقف الحملات المناوئة، والداعمة لعناصر إرهابية"، وأكدت الخارجية المصرية أن "المطالب المصرية من الدوحة واضحة، ومعروفة، ومعلنة في هذا الشأن ومن بينها وقف كل المحاولات القطرية للتدخل في شئون مصر الداخلية، ووقف وقطع عمليات التمويل والإيواء لعناصر مناوئة قامت بممارسة ضد الدولة المصرية والشعب المصري منها أعمال التحريض والدعم إلى جانب وقف الحملات الإعلامية التي تمارس ضد مصر عبر وسائل الإعلام القطرية" .

إلى ذلك أعلنت الداخلية المصرية عن تمكنها من قتل سبعة أشخاص ينتمون إلى "جماعة أنصار بيت المقدس"، الإرهابية، وقال وزير الداخلية المصري محمد إبراهيم في مؤتمر صحافي الأحد، إن المجموعة الإرهابية، "تم العثور بحوزتهم على العديد من الأسلحة الثقيلة والقنابل اليدوية والأحزمة الناسفة وهى عبارة عن "قاذف R B J - مدفع متعدد – 5 بنادق آلية - كمية من الخزن والذخائر - 7 حزام ناسف - 9 عبوة ناسفة - قنبلة يدوية FN - 4 عبوات بلاستيكية بداخلها مادة T N T المتفجرة - مجموعة من أجهزة المحمول وشرائح هاتفية ومبالغ مالية"، كما تم تدمير سيارتين مبلغ بسرقتهما كرهاً عن قائديها نتيجة الاشتباك مع المجموعة الإرهابية"، على حد تعبيره.

XS
SM
MD
LG