روابط للدخول

مراقبون يؤيدون التقارب بين العراق والسعودية


وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل

وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل

أجمع عدد من المتابعين للشأن العراقي على اهمية عودة العلاقات الدبلوماسية بين العراق والمملكة العربية السعودية الى مجاريها لاسيما بعد التصريح الذي ادلى به وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل وقال فيه إن الرياض لا تستبعد فتح سفارتها من جديد في بغداد.

وقال استاذ السياسة الدولية في بالجامعة المستنصرية اسامة السعيدي ان "اعادة فتح السفارة السعودية في بغداد تعتبر نقطة تحول في مسار العلاقات بين البلدين" مضيفا بالقول " ان تسمية سفير دائم لدى العراق سيؤدي بالنتيجة الى بعض الاستقرار في المنطقة".

الى ذلك وصف استاذ الاعلام الدولي بكلية الاعلام في جامعة بغداد كاظم المقدادي "اعادة فتح سفارة للمملكة العربية السعودية في بغداد بالحافز لبقية الدول لاعادة فتح سفاراتها" مضيفا القول "ان السعودية تلعب دورا محوريا بين دول الخليج لاسيما تلك المفاطعة للعراق دبلوماسيا".

فيما اشار استاذ العلوم السياسية في جامعة بغداد انور الحيدري الى ان "العراق سيجني الكثير من المكتسبات السياسية والامنية والاقتصادية اذا ما فتحت الرياض سفارتها في بغداد موضحا ان "الفرصة لتطويرالعلاقات بين البلدين سانحة وعلى الطرفين الاستفادة منها بقوة" على حد تعبيره.

وكان وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل قد المح على هامش مؤتمر جدة لمكافحة الارهاب الذي عقد في المملكة العربية السعودية في الحادي عشر من ايلول الحالي الى امكانية فتح سفارة بلاده وتسمية سفير مقيم في بغداد بعد اصلاح مقر السفارة في العراق.

XS
SM
MD
LG