روابط للدخول

اتهام أندية كروية غنية باهمال بناها التحتية لصالح تعاقدات باهظة


I

I

نتابع في "المشهد الرياضي" انفاق أندية غنية على شراء لاعبين واغفالها تخصيص موارد مالية لتطوير البنى التحتية ودور وزارة الشباب والرياضة في هذا التوجه. ونسلط الضوء على تطور لعبة الجود في ضوء بطولة اندية العراق التي أُقيمت في العمارة والتحديات التي تواجه النهوض بواقع اللعبة.ولكن نستهل المشهد بهذا الشريط من اخبار الرياضة المحلية.

ـ أكد وزير الشباب والرياضة الجديد عبد الحسين عبطان ان القضاء على الفساد سيكون على رأس اولوياته مشيرا الى وقوع العديد من مشاريع الوزارة ضحية هذا الفساد. وتعهد عبطان بتطوير الملاعب العراقية ايضا.

وكان عبطان يتحدث خلال تسلم مهامه من الوزير السابق جاسم محمد جعفر الذي شكره عبطان على عمله خلال السنوات الثماني الماضية.

وقال عبطان انه كان يتابع مباريات كرة القدم في بلدان مختلفة ويتأسف حين يتابعها في ملاعب العراق مؤكدا حاجتها الى كثير من التطوير.

ـ قال اتحاد الرماية للمعوقين ان تدريبات الرماة المؤهلين للمشاركة في دورة الألعاب الآسيوية تستمر بصورة مكثفة في معسكر الفريق المقام في ايران. وقال امين سر الاتحاد فالح حسن في تصريح صحفي ان المنافسة ستكون شديدة في دورة الألعاب الآسيوية معتبرا ان احتلال المركز الثامن سيكون نتيجة طيبة. ويُقام الآسياد في كوريا الجنوبية من 15 الى 25 تشرين الأول المقبل.

ـ اختُتمت منافسات بطولة كركوك للمصارعة التي أُقيمت بمشاركة ثمانية أندية في اطار فعاليات مهرجان التحدي. واسفرت نتائج البطولة التي استمرت ثلاثة ايام عن فوز نادي الثورة بالمركز الأول في المصارعة اليونانية وفوز نادي غاز الشمال في المصارعة الحرة.

ـ اسفرت بطولة الاندية بالشطرنج للناشئين والشباب التي اختُتمت منافساتها في بغداد مؤخرا عن فوز نادي الهدف بالمركز الأول في فئة الناشين وفوز نادي القادسية في فئة الشباب. وشاركت في البطولة ثمانية اندية من محافظات مختلفة.

ـ أعلنت لجنة المسابقات في اتحاد كرة القدم تحديد الثلاثين من ايلول الحالي موعدا لانطلاق منافسات الدوري الممتاز بمشاركة 20 فريقا.

وجاء الاعلان في اعقاب القرعة التي أجرتها اللجنة للموسم الجديد في مقر الاتحاد. وستجري مباريات الدوري الممتاز في مجموعتين تضم الأولى فرق اربيل والزوراء والقوة الجوية ونفط الجنوب ونفط الوسط وكربلاء والكهرباء وزاخو والكرخ والمصافي فيما تضم الثانية فرق الشرطة والطلبة ودهوك والسليمانية والنجف والميناء والنفط وبغداد ونفط ميسان والحدود.

ضوء على قضية

لاحظ مراقبون ومسؤولون كرويون ان العديد من الأندية الرياضية الغنية تنفق على عقود اللاعبين اكثر مما تنفقه على تطوير بناها التحتية. وقال اللاعب الدولي السابق كريم صدام في حديث لمراسلة المشهد الرياضي ليلى احمد ان ادارات الأندية لا تضع خططا بعيدة المدى وتهتم بالامور الشكلية فقط كالتعاقد مع اللاعبين وتتناسى البنى التحتية الخاصة بها، محمّلا وزارة الشباب والرياضة جانباً من المسؤولية عن افتقار الملاعب للمواصفات المطلوبة.

وأكد عضو اتحاد كرة القدم سعد مالح ان هناك اندية رياضية تتمتع بميزانية تتجاوز العشرة مليارات دينار في حين ان بناها التحتية صفر قائلا ان ادارات هذه الأندية وسياستها الخاطئة هي السبب في سوء الملاعب. واوضح مالح ان بامكان الأندية توفير مبالغ التعاقد مع اللاعبين التي تصل الى مئات الملايين وتستقطب الشباب للعب فيها ورصد الاموال لتطوير ملاعبهاز وقال ان رداءة ارضية الملاعب تتسبب بإصابات للاعبين بينهم الذين يتم التعاقد معهم بمئات الملايين مشيرا في الوقت نفسه الى ضعف دعم المحافظات ومجالسها لأنديتها الرياضية.

وقال عضو المكتب الاعلامي في وزارة الشباب والرياضة قصي حسن ان الوزارة شرعت ببناء ملاعب كبيرة ومتوسطة سترى النور بعد سنة او اكثر بسبب الظرف الامني وعدم اقرار الموازنة. واشار حسن ايضا الى ان الأندية المؤسساتية تنفق اموالا طائلة على اللاعبين لكنها تتجاهل تأهيل ملاعبها.

بطولة الأندية للجودو تفرز مواهب رغم نقص الدعم

اقام الاتحاد المركزي للجودو بالتعاون مع ممثلية اللجنة الاولمبية الوطنية في ميسان بطولة اندية العراق بلعبة الجودو في مدينة العمارة لفئتي الاشبال والناشئين بمشاركة 300 لاعب يمثلون 36 فريقا من مختلف المحافظات. وقال رئيس الاتحاد المركزي للعبة سمير الموسوي لمراسل المشهد الرياضي سلام ظافر ان المشاركة كانت واسعة على الرغم من الظروف الأمنية في المناطق الشمالية التي منعت بعض الفرق من المشاركة مشيدا بمستويات اللاعبين في البطولة.

من جانبة اكد رئيس الاتحاد الفرعي للجودو في ميسان جليل علي حسين ان البطولة كانت فرصة لاظهار المواهب والطاقات منوها بأن ادارة اللعبة ستعمل على اختيار بعض اللاعبين في ضوء ادائهم خلال البطولة لتمثيل المنتخب الوطني في الاستحقاقات الخارجية .

الى ذلك طالب رئيس الاتحاد الفرعي للعبة في المثنى فهد رسول الجهات المعنية بشؤون الرياضة باطلاق المنح المالية للاتحادات والأندية والعمل على زيادتها لافتا الى ان اغلب الاتحادات وفي جميع الالعاب تعاني من الضائقة المالية.

وفي الوقت الذي اشاد مشاركون في البطولة من لاعبين ومدربين بمستوى التنظيم الا انهم شكوا من قلة الدعم المقدم للعبة من وزارة الشباب والرياضة فيما يتعلق بالتجهيزات والقاعات الرياضية فيما طالب اخرون اللجنة الاولمبية بزيادة الاختبارات للاعبين .

الرياضة في العالم

ـ بحثت اللجنة الاولمبية الدولية مع الرئيس الجديد للجنة الاولمبية السعودية الأمير عبد الله بن مساعد بن عبد العزيز مشاركة المرأة في الألعاب الاولمبية الى جانب قضايا اخرى.

وقال رئيس اللجنة الاولمبية الدولية توماس باخ ان الأمير عبد الله قام بزيارته الأولى للجنة وان البحث تناول عددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك منها مشاركة المرأة.

واعلنت السعودية وفدا الى دورة الألعاب الآسيوية التي تُقام في كوريا الجنوبية في تشرين الأول يضم 199 عضوا ليس بينهم امرأة واحدة قائلة ان رياضياتها لا يتمعن بقدرة تنافسية كافية.

ـ اعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" ان شهري كانون الثاني/شباط وشهري تشرين الثاني/كانون الأول من عام 2022 هي المواعيد البديلة عن الصيف لاقامة بطولة كأس العالم في قطر.

وكان من المقرر ان يُقام المونديال في موعده التقليدي خلال شهري حزيران وتموز 2022 ولكن هذا الموعد اثار اعتراضات قوية بسبب درجات الحرارة المرتفعة في قطر خلال موسم الصيف.

ـ قضت محكمة جنوب افريقية بإدانة العداء مبتور الساقين الذي يجري بساقين اصطناعيتين اوسكار بيستوريوس بتهمة القتل غير العمد في قضية الجريمة التي راحت ضحيتها صديقته عارضة الأزياء ريفا ستينكامب في يوم عيد العشاق. وقالت القاضية ثوكوزيلي ماسيبا ان حكمها يستند الى "عدم وجود أدلة لا تترك مجالا للشك بأن المتهم مذنب بالقتل العمد".

وتصل عقوبة القتل غير العمد الى السجن خمسة عشر عاما ولكن خبراء قانونيين قالوا ان حكما قد يصدر على بيستوريس بالسجن مع وقف التنفيذ. وتحدد يوم 13 تشرين الأول المقبل لاعلان قرار المحكمة بهذا الشأن.

ـ قررت السلطات في مدينة روساريو الارجنتينية مسقط رأس نجم الكرة الارجنتيني ليونيل ميسي حظر اطلاق اسم اللاعب الشهير على المولودين حديثا في المدينة.

وقالت مصادر محلية ان دائرة السجل المدني اتخذت القرار خشية ان ينهال عليها سيل من طلبات الآباء اطلاق اسم ميسي على مواليدهم مع ما قد يسببه ذلك من بلبلة لا سيما في المدارس حيث يمكن ان تصبح هناك صفوف غالبية تلاميذها يحملون اسم ميسي.

XS
SM
MD
LG