روابط للدخول

بابل: رفض وقبول للكابينة الوزارية الجديدة


تجمع لناشطين في بابل

تجمع لناشطين في بابل

اثار تشكيل الحكومة العراقية الجديدة التي صوت عليها مجلس النواب العراقي مساء الاثنين الماضي استغرابا ومعارضة لدى بعض مواطني بابل.

قال البعض إن التشكيلة تمثل بصيص امل رغم وجود اخطاء فيها بحسب قولهم فيما رأى اخرون ان التشكيلة فاشلة، حسب وصفهم، حتى قبل ان تبدا بمزاولة اعمالها وذلك لانها تضمنت وزراء بالوكاله مثل وزارتي الداخلية والدفاع.

علي الربيعي رئيس نقابة الصحفيين فرع بابل بين في حديثه لاذاعة العراق الحر بان الكابينة الوزارية لم تكن بمستوى طموح الشعب العراقي لانها خلت من بعض الوزراء وقال إن الشعب العراقي مر تجربة مريرة على هذا الصعيد في السنوات الماضية.

الناشط المدني سلوان اغا وهو احد منظمي حملة وزارات بلا محاصصة بين ان حملتهم التي اطلقوها لم تجد اذان صاغية ولا استجابة وهو واضح في تشكيلة الحكومة الجديدة التي شكلت على نهج المحاصصة بحسب تعبيره.

فيما بقول الناشط المدني ثائر الجبوري ان التشكيلة الحالية سيكون مصيرها الفشل حسب قوله لانها خلت من الوزراء الامنين فيما يمر البلد بازمة امنية.

الحكومة المحلية من جانبها وصفت الحكومة الجديدة بالجيدة والديمقراطية لكنها طالبت في الوقت ذاته باعطاء منصب وزاري لبابل بحسب قول صادق مدلول السلطاني محافظ بابل.

XS
SM
MD
LG