روابط للدخول

توقعت رابطة الشفافية العراقية بقاء حجم الفساد في الحكومة المقبلة على ما هو عليه كما كان في الحكومات السابقة.

وقال مستشار هيئة النزاهة سليمان النقاش في حديث لاذاعة العراق الحر ان المنافسات السياسية المستمرة وعدم تفعيل دور هيئة النزاهة سيكون سببا باستمرار الفساد.

في السياق ذاته اشار استاذ العلوم السياسية في جامعة بغداد حميد فاضل الى ان "الحماية التي توفرها الكتل السياسية لبعض المسؤولين التابعين لها تحجم من مسألة المراقبة على بعض المؤسسات".

الى ذلك ربط الناشط المدني حقي الجبوري استمرار الفساد في الحكومة المقبلة بالفوضى السياسية التي ستشكل على اساسها الحكومة المقبلة حسب قوله، مضيفا ان "امكانية القضاء على الفساد في الحكومة الجديدة من الصعوبة ان تتحقق".

وكان رئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي طالب الكتل السياسية بتقديم شخصيات بعيدة عن شبهات الفساد في حكومته المقبلة.

XS
SM
MD
LG