روابط للدخول

أوباما: فظائع داعش بحق الأبرياء تقوّي عزمنا على محاربة الإرهابيين


قال الرئيس باراك أوباما الأربعاء إن الفظائع التي يرتكبها تنظيم الدولة الإسلامية على نحوِ ما أظهره التسجيل الذي أظهر ذبح الصحفي الأميركي ستيفن سوتلوف إن هذه الفظائع لن ترُهب الأميركيين بل ستقوّي عزمهم على محاربة الإرهابيين.

أوباما صرّح بذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك في تالين مع رئيس أستونيا توماس هندريك إيلفيس، قائلاً:

"أياً ما كان هؤلاء القتلة يعتقدون أنهم سوف يحققونه بقتل أميركيين أبرياء مثل ستيفن فإنهم قد فشلوا بالفعل. لقد فشلوا لأن الأميركيين، مثل كل الناس في جميع أنحاء العالم، صُدموا بوحشية هؤلاء. لن نكون عرضة للترهيب، بل أن أفعالهم الفظيعة فقط توحّدنا كبلد وتُقوّي عزمنا على القتال ضد هؤلاء الإرهابيين"، بحسب تعبيره.
وأضاف أوباما:

"هدفنا واضح. إنه إضعاف تنظيم داعش وتدميره لكي لا يشكّل بعد الآن تهديداً ليس فقط للعراق بل أيضاً للمنطقة وللولايات المتحدة"، بحسب تعبيره.

إعداد وتقديم النشرة: ناظم ياسين

XS
SM
MD
LG