روابط للدخول

اربيل: وقفة لحملة بناتنا لسن للبيع


وقفة لحملة بناتنا لسن للبيع

وقفة لحملة بناتنا لسن للبيع

انضمّت هيئة حقوق الانسان في اقليم كوردستان العراق الى حملة (بناتنا لسن للبيع) التي اطلقتها الناشط المدنية نياز عبدالله، لتحرير مئات الفتيات المختطفات من قبل مسلحي ما يعرف بالدولة الاسلامية(داعش).

وكانت تقارير اشارت الى اختطاف (داعش) مئات الفتيات الايزديات والمسيحيات والكاكائيات ومن اقليات اخرى بعد سيطرته على المواصل واطرافها.

ونظمت هيئة حقوق الانسان وقفة احتجاجية رفع المشاركون فيها لافتات تحمل عبارة (أعيدو لنا بناتنا)، واصدرت بيانا تلاه رئيسها ضياء بطرس جاء فيه "نناشد الامم المتحدة والجهات المعنية ممن يهتمون بهذا الموضوع الى ايجاد حل سريع لتحرير المختطفات وايضا بعض الرجال الذين لم يعرف مصيرهم لحد الان".

وقفة لحملة بناتنا لسن للبيع

وقفة لحملة بناتنا لسن للبيع

الى ذلك اكدت تافكة عمر المديرة العامة للشؤون القانونية في الهيئة المستقلة لحقوق الانسان في تصريحها لاذاعة العراق الحر "يعتبر هذا العمل من اهم مهام الهيئة لان هؤلاء المختطفات هن ضحايا الصراعات الداخلية. واختطافهن أخطر انتهاك لقرار مجلس الامن الدولي رقم 1325 وهذا التجمع يعتبر رسالة للمجتمع الدولي لكي يقوم بدروه للضغط على الجماعات الارهابية لاطلاق سراحهن".

يشار الى ان حملة (اعيدو لنا بناتنا انهن لسن للبيع) انطلقت بمبادرة فردية من الناشطة نياز عبدالله، التي قالت لاذاعة العراق الحر: بدأت الحملة يوم 24 الجاري لوحدي، وقد انضمت اليها الاربعاء هيئة حقوق الانسان اليها، وهناك جهات اخرى انضمت الى الحملة وحاليا نعمل للضغط على حكومة الاقليم والحكومة العراقية ودول العالم والامم المتحدة لاستعادة الفتيات المختطفات من ايزديات وتركمانيات وشيعيات وشبكيات وحتى كرديات لان هناك حالات اغتصاب تعرضن لها كما يتم بيع المختطفات".

XS
SM
MD
LG