روابط للدخول

مراقبون: نحتاج الى اجراءات عملية لمحاربة الارهاب


عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية"

عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية"

يقول سياسيون ومراقبون ان العراق بحاجة الى اجراءات عملية لمساعدته في القضاء على الارهاب، وليس الى عقد مؤتمرات دولية تطرح خلالها حلول تنظيرية فقط.

وكانت صحيفة "لوموند" الفرنسية نقلت عن الرئيس الفرنسي فرنسوا أولاند قوله في مقابلة انه سيقترح قريبا عقد مؤتمر بشأن الأمن في العراق ومحاربة تنظيم 'الدولة الإسلامية، معتبراً ان الوضع الدولي اليوم هو "الأخطر" منذ عام 2001.

ويرى عضو كتلة متحدون رشيد العزاوي ان مؤتمر الارهاب الذي عقد في العراق قبل اشهر لم يأتِ بنتيجة، وان ما يطرح في المؤتمرات يمكن الاطلاع عليه في الكتب والبحوث، فيما ان العراق بحاجة الى حلول تتضمن اجراءات عملية، لذلك فان عقد المؤتمر بدون خطوات عملية يعد خسارة في الوقت والجهد.

واوضح النائب عن إئتلاف دولة القانون محمد الصيهود ان عقد مؤتمر دولي هو للوقوف بوجه خطر تنظيم "داعش" الذي لا يهدد العراق فقط وانما المنطقة باسرها، مؤكداً على ضرورة عقد مؤتمر دولي يخرج بنتائج من شأنها ان تبلور موقفاً واضحاً للمجتمع الدولي تجاه ما يتعرض له العراق.

ويرى المحلل الامني احمد الشريفي ان عقد مؤتمرات دولية يمكن ربطها بالملف الدبلوماسي والسياسة الخارجية، فيما ان الواقع يشير الى حاجة العراق الى ادارة معركة على الارض ضد الارهاب والتي يرى انها لا تتحقق عن طريق الدبلوماسية وانما من خلال تطوير المؤسسة العسكرية التي يمكن ان تواجه التهديد الوافد الى العراق.

XS
SM
MD
LG