روابط للدخول

العراق يستلم اول دفعة من مقاتلات L-159التشيكية


اكد ضابط عراقي سابق ان وصول الدفعة الاولى من طائرات L-159 المقاتلة التشيكية الصنع، ستدعم سير العمليات العسكرية ضد مسلحي ما يعرف بالدولة الاسلامية(داعش) لأنها قادرة على اسناد القوات البرية في حرب الشوارع.

وأكد الضابط السابق في سلاح الجو العراقي احمد الشريفي في حديثه لاذاعة العراق الحر ان "طائرة L-159 ستؤمن للعراق ايضا حماية خطوط الطاقة، ومنصات تصدير النفط البحرية"، فضلا عن انها "تعد طائرة انتقالية تؤمن التدريب لطائرة F-16 الامريكية الصنع، والمتعاقد العراق على شرائها من الولايات المتحدة".

في هذه الاثناء انتقد خبراء عسكريون الحكومة العراقية على سوء ادارتها لملف التسليح، ما اخر عملية التعاقد على المقاتلات التشيكية بسبب تراجع الحكومة عن شرائها قبل نحو عامين، إلاّ ان القيادي في ائتلاف دولة القانون خالد الاسدي فند تلك الادعاءات.

ولفت الاسدي الى ان "سبب تأخير شراء المقاتلات التشيكية هو اعتراض الحكومة العراقية على صيغتها التعاقدية، التي لا تطابق والمواصفات الوطنية، وهو ما اخر الاتفاق النهائي مع جمهورية التشيك".

غير ان المحلل السياسي عبد الامير المجر رأى ان "التنافس على منصب رئاسة الحكومة بين القوى السياسية العراقية، يجعل هذه القوى تعمل على تعطيل تسليح البلاد خوفا، من ارتفاع شعبية اي ائتلاف حاكم حالي او مقبل، مهما كان انتماؤه السياسي".

XS
SM
MD
LG