روابط للدخول

يقول ناشطون ومواطنون في محافظة ميسان إلتقتهم اذاعة العراق الحر انه سيكون بانتظار الحكومة المقبلة العديد من الملفات المهمة التي تحتاج الى المعالجة.

واكد الناشط علي الشرع على ضرورة العمل في المرحلة المقبلة على تحقيق الوحدة الوطنية والتوافق السياسي الذي سيقود بدوره الى الاستقرار الامني، مشددا في الوقت نفسه على ضرورة ان تعتمد الحكومة المقبلة على الكفاءات من اجل النهوض بالبلاد.

واشار المواطن حيدر مانع الى ان الجانب الاقتصادي يعتبر واحدا من اهم التحديات التي تواجه الحكومة المقبلة، داعياً الى تحسين الوضع المعاشي للمواطنين وايجاد فرص عمل للعاطلين منهم بما يحقق العدالة الاجتماعية، فضلا عن اعادة الحياة للمصانع المعطلة.

ودعا فية المواطن ابو احمد الحكومة المقبلة الى الاهتمام بالسياسة الداخلية للبلاد واحتضان حملة الشهادات عبر تخطيط مدروس، وطالب بضرورة اجراء اصلاح عميق في السياسة الخارجية والانفتاح على جميع دول المنطقة.

ودعت المواطنة هدى جاسم جميع السياسين الى الابتعاد عن افتعال الازمات في الحكومة المقبلة التي سببت المعاناة للمواطنين، والانصراف الى واجباتهم الرئيسة التي تتمثل بالاهتمام بتوفير الخدمات للمواطن وايجاد سبل الامان في البلاد.

XS
SM
MD
LG