روابط للدخول

وزير خارجية ألمانيا يجري محادثات في بغداد وأربيل


استقبل الرئيس العراقي فؤاد معصوم في بغداد السبت وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير وذلك بعد يوم واحد من اتفاق الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي على تسليح القوات الكردية التي تقاتل مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية. لكن شتاينماير الذي التقى أيضاً وزير الخارجية العراقي وكالةً حسين الشهرستاني استبعد إمكانية إرسال ما هو أكثر من المساعدات الإنسانية إلى إقليم كردستان العراق. وقال قبل سفره إلى أربيل إنه سيسعى في محادثاته مع رئيس الإقليم مسعود بارزاني السبت إلى تحديد ما الذي يحتاجه الكرد وسيقرر ما يمكن أن تفعله ألمانيا.

وأضاف شتاينماير "هناك عصابة قتل إرهابية تحاول غزو دولة لإقامة دولتها -الخلافة- ونخشى أن تسقط آخر دعائم الاستقرار في االعراق"، بحسب تعبيره.

وصرح المسؤول الألماني بأن تعيين حيدر العبادي في منصب رئيس الوزراء الأسبوع الماضي هو "بريق أمل صغير" باعتبار أنه زاد إمكانية تشكيل حكومة تمثل جميع المناطق العراقية وجميع الطوائف الدينية في البلاد، بحسب ما نقلت عنه وكالتا الصحافة الألمانية للأنباء ورويترز.

إعداد وتقديم النشرة: ناظم ياسين

XS
SM
MD
LG