روابط للدخول

البيشمركه: مقاتلات اميركية تغير على مواقع لداعش


مقاتلة اميركية F16 (من الارشيف)

مقاتلة اميركية F16 (من الارشيف)

اكد متحدث باسم وزارة البيشمركه في حكومة اقليم كردستان ان مقاتلات اميركية شنت بعد ظهر الجمعة(8 آب) غارات على مواقع لمسلحي (داعش) قرب اربيل.

وابلغ هلكورد حكمت ملا علي مدير عام الاعلام في الوزارة اذاعة العراق الحر: ان مقاتلات اميركية وجهت ضربات لمواقع مسلحي (داعش) في منطقة مخمور جنوب اربيل، دون اعطاء المزيد من التفاصيل حول العملية.

وكان الرئيس الأميركي باراك أوباما اعلن انه أجاز توجيه ضربات جوية أميركية "محددة الاهداف" ضد مقاتلي (داعش) في شمال العراق، والبدء بعمليات اسقاط جوي لإمدادات إنسانية لأقليات دينية محاصرة هناك.

واعلنت وزارة الدفاع الأميركية(البنتاغون) إن طائرات ألقت حزمات من الإمدادات بما في ذلك ثمانية آلاف وجبة طعام جاهزة، وآلاف غالونات مياه الشرب للمدنيين المهددين قرب سنجار.

ورحبت حكومة اقليم كردستان العراق بالموقف الاميركي الداعم لها للوقوف بوجه تهديدات (داعش).

وقال ديندار زيباري نائب مسؤول العلاقات الخارجية في حكومة الاقليم في تصريح لاذاعة العراق الحر:ان هذا الموقف ضروري لحماية الاقليات في العراق، خاصة وان جميع المناطق التي سيطر عليها مسلحو (داعش) يقطنها مسيحيون وايزيديون وتركمان وشبك.

واوضح ديندار زيباري:اعتقد ان الموقف الاميركي جاء بعد مطالبات دولية واممية، وان هذا الموقف ضروري جدا لحماية الاقليات والتصدي للتهديد الارهابي بشكل عام في العراق.

ودعا ديندار زيباري بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق(يونامي) الى التعجيل في اغاثة النازحين من المناطق التي سيطرعليها مسلحو (داعش)، موضحا قوله:نحن نطالب البعثة الدولية الاستمرار في موقفها لدعم النازحين وايصال المساعدات باسرع وقت ممكن، ونطالبها بالضغط على المنظمات الدولية المعنية للاسراع في ايصال المساعدات للنازحين الذين تجاوز عددهم الـ 200 ألف شخص بعد احداث سنجار.

واشار ديندار زيباري: هناك دعم عسكري جوي عراقي، ونتوقع ان تدعم اطراف دولية الجهود المبذولة بهذا الصدد، وهناك ايضا رحلات جوية لايصال المساعدات الى جبل سنجار.

XS
SM
MD
LG