روابط للدخول

اتهام الاقليم بمنع المقاتلات العراقية من استخدامها مطاراته


اتهم القيادي في إئتلاف دولة القانون احسان العوادي، حكومة اقليم كردستان بمنع الطائرات المقاتلة العراقية من استخدام المطارات المؤمنة في الاقليم، ما يعرقل الجهود العسكرية لانهاء وجود مسلحي (داعش) وفقا للقيادي.

وأوضح العوادي في تصريح ادلى به لاذاعة العراق الحر "ان قاعدة سبايكر هي اقرب مطار عسكري لمناطق العمليات العسكرية، وهي حتى الآن غير مؤمنة تماما لاقلاع وهبوط الطائرات المقاتلة، في حين، يتم حرمان القوات المسلحة من استخدام مطارات كردستان المؤمنة من البيشمركه".

لكن المستشار الاعلامي لرئيس برلمان كردستان طارق جوهر نفي وجود مطارات عسكرية داخل كوردستان قادرة على استقبال الطائرات المقاتلة في الوقت الراهن، لانه جرى تحويلها الى مطارات مدنية خاصة بمحافظات الاقليم الثلاث اربيل والسليماتية ودهوك.

ولفت جوهر الى ان "المطارات العسكرية متوفرة في كل محافظات العراق، لذا ليس هناك حاجة فعلية الى استخدام مطارات الاقليم عسكريا".

واشار الخبير الاستراتيجي والضابط السابق في القوة الجوية العراقية احمد الشريفي الى ان "مطارات اقليم كوردستان لا تتوفر فيها معدات الملاحة الجوية اللازمة للطائرات المقاتلة، فضلا عن افتقار مطارات الاقليم لطواقم مدربة توفر الخدمات الارضية لهذه الطائرات".

ووحدها حالات الطوارئ هي التي من الممكن ان تستقبلها مطارات كردستان، التي وفقا للشريفي "لاتستطيع ادامة زخم المعركة ضد اتساع قواطع القتال ضد مسلحي (داعش)".

يذكر ان جهود الحكومات المتعاقبة بعد إطاحة النظام السابق عام 2003، لم تستطع اعادة بناء سلاح الجو العراقي بما يتناسب مع حجم التحديات الامنية التي يواجهها العراق.

XS
SM
MD
LG