روابط للدخول

مجلس الأمن الدولي يدين هجمات المسلحين على الأقليات في العراق


دانَ مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بشدة هجمات تنظيم الدولة الإسلامية على قضاءيْ سنجار وتلعفر بمحافظة نينوى في العراق. وأعرب المجلس في بيان صدر ليل الثلاثاء وتلاه على الصحفيين في نيويورك رئيس دورته الحالية السفير البريطاني مارك ليال غرانت عن قلقه العميق إزاء وجود مئات آلاف النازحين العراقيين والعديد منهم من الأقليات الضعيفة الذين هم بحاجة ماسة إلى المساعدات الانسانية.

وأضاف "إن أعضاء مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يدينون بأشد العبارات الاضطهاد المنهجي لأفراد الأقليات بمن فيهم المسيحيون والذين يرفضون الفكر المتطرف لتنظيم داعش والجماعات المسلحة المرتبطة معه."

غرانت أوضح أن الهجمات التي تستهدف أي مجموعة من السكان المدنيين بسبب العرق أو الدين او المعتقدات تعد جريمة ضد الانسانية مؤكداً ضرورة محاسبة المسؤولين عن هذه الهجمات وتقديمهم للعدالة.
ورحّب مجلس الأمن الدولي بالجهود التي تبذلها الحكومة العراقية بالتعاون مع السلطات المحلية والإقليمية والأمم المتحدة لتلبية الاحتياجات الانسانية العاجلة للنازحين.

إعداد وتقديم النشرة: ناظم ياسين

XS
SM
MD
LG