روابط للدخول

بمناسبة حلول عيد الفطر تمنى عدد من الاعلاميين العراقيين والعرب المقيمين في العاصمة الاردنية عمان ان يعم الامن والاستقرار أرجاء العراق ودول المنطقة التي تشهد احداثا ساخنة خاصة مدينة غزة .

وتمنى الاعلامي العراقي فداء سالم ان تنتهي الازمات التي تعصف بالعراق، وان يعود المهجرون الى ديارهم خاصة المسيحيين الذين هجروا من مدينة الموصل، وأن تنتهي أزمة أختيار رئيس الوزراء المقبل وأن تتشكل الحكومة العراقية بأسرع وقت لتحقق طموحات وامال العرقيين.

وهنأ الاعلامي اللبناني برنارد جلغ الشعب العراقي بمناسبة عيد الفطر وتمنى ان يعم الخير والسلام أرجاء العراق ودول المنطقة وان تحقق الشعوب العربية تطلعاتها في تحقيق الاستقرار والامن والحرية والتغير والحياة الافضل.

وقالت قالت الصحفية الاردنية سيرين زهير "ان الاحداث التي يشهدها العراق ومدينة غزة حاليا أثرت بشكل كبيرعلى حياة الاردنيين واستقرارهم النفسي واستقبالهم للعيد، وتمنت ان تتوقف المجازر التي ترتكبها الجماعات الارهابية في العراق وخاصة ما حدث في الموصل من تهجير للمسيحيين، وكذلك استهداف المدنيين الابرياء في مدينة غزة وان تزول الغمة عنها.

إلى ذلك وصفت الاعلامية العراقية ايات راجي مايحدث في العراق بالكارثة الانسانية التي تتطلب تدخل الدول الكبرى لايقافها خاصة تلك الافعال الاجرامية التي قام بها مؤخرا مسلحو (داعش) من تدمير للمعالم التاريخية العراقية في الموصل.

وأشارت الى ان الانباء المؤلمة التي تتناقلها وسائل الاعلام اثرت بشكل كبير على حياة العراقيين في الاردن ورغباتهم في الاستعداد والاحتفاء بالعيد، خاصة وانهم يتابعون بقلق وحزن الاحداث المتوتر في بلدهم .

يشار الى ان اعدادا كبيرة من المسيحيين والمسلمين العراقيين والعرب سيشاركون في الصلاة الجماعية التي ستقام في كنيسة العذراء الناصرية الاحد المقبل من اجل السلام في العراق وغزة ودول المنطقة.

XS
SM
MD
LG