روابط للدخول

النجف: الاوضاع الامنية تلقي بظلالها على أجواء العيد


مشهد من مدينة النجف

مشهد من مدينة النجف

لقت الاوضاع الامنية العامة في البلاد بظلالها على اجواء العيد في النجف، ويقول مواطنون انهم متخوفون مما قد تؤول اليه الاوضاع في البلاد خصوصا مع استمرار المعارك في شمال وغرب البلاد.

وعبر المواطن حيدر العلياوي في حديث لاذاعة العراق الحر عن تخوفه من الاوضاع الامنية في البلاد واحتمال استهداف المدنيين خلال ايام العيد، وقال انه قرر ان يحيي مناسبة العيد هو وعائلته داخل منزله بدون الخروج الى الاسواق او التزاور مع الاهل والاصدقاء .

فيما قرر المواطن انور عبد الحسين ان يلغي احياء مناسبة العيد لهذا العام تضامنا مع اهالي المحافظات الشمالية والغربية، وما تتعرض له من وضع امني متردٍ وتهجير قسري للمدنيين، مطالبا الحكومة بايجاد حلول سريعة لتلك المحافظات وانصاف المظلومين.

لكن اخرين قللوا من حدة تلك المخاوف ومنهم المواطن ابو عبد الله الذي اعرب عن امله بان تكون مناسبة العيد هي فرصة للعراقيين بان يخففوا عن كاهلهم، مؤكدا ان هناك استقبالًا حافلا للعيد في النجف.

من جهة اخرى قال الناطق باسم قيادة شرطة النجف النقيب مقداد الموسوي ان السلطات المحلية اعدت خطة امنية مشددة خاصة بمناسبة العيد تحسبا لاي خروق او هجمات محتملة للتجمعات السكانية التي تكثر خلال العيد قرب المراقد المقدسة او المراكز الترفيهية.

وتشهد مدينة النجف وضعا امنيا مستقرا، ماعدا بعض الحوادث الامنيىة التي تحدث بين الحين والتي تستهدف التجمعات السكانية تارة والاجهزة الامنية تارة اخرى، وكان اخرها استهداف منزل رجل دين بعبوة ناسفة.

XS
SM
MD
LG