روابط للدخول

تظاهرة في عينكاوا: اوقفوا الابادة الجماعية ضد المسيحيين


اوقفوا داعش

اوقفوا داعش

شهدت الخميس بلدة عينكاوا ذات الاغلبية المسيحية في محافظة اربيل مظاهرة شارك فيها المئات من ابناء البلدة اضافة الى ممثلين عن مؤسسات كنسية ومنظمات مدنية واحزاب سياسية وتجمعات شبابية يتقدمهم رجال دين مسيحيين ومسلمين.

وتوجه المتظاهرون نحو مكتب الامم المتحدة في اربيل للمطالبة بحماية المسيحيين والتنديد بطردهم من قبل الجماعات المسلحة التي تطلق على نفسها "دولة الخلافة الاسلامية" في الموصل.

​ورفع المتظاهرون لافتات تندد بالاجراءات التي اتخذها مسلحو ما يعرف بـ"دولة الخلافة" ضد المسيحيين في الموصل، منها (نناشد المجتمع الدولي لحماية شعبنا في العراق)، و(حماية المسيحيين في العراق واجب وطني وانساني) و(اوقفوا الابادة الجماعية ضد شعبنا)، كما رسم بعض المتظاهرين صلبان حمراء على صدورهم وظهورهم وحرف (ن) الذي يضعه المسلحون على ممتلكات المسيحيين في الموصل والذي يشير الى كلمة نصارى.

وسلم المتظاهرون مذكرة الى مكتب الامم المتحدة تضمنت جملة من المطالب منها "مطالبة الحكومة الاتحادية بتحمل المسؤولية القانونية والانسانية في اغاثة وتعويض جميع المتضررين من احداث الموصل، ومطالبة المجتمع الدولي والجهات المحلية بتوفير الحماية اللازمة للمسيحيين في العراق، ومطالبة الحكومة الاتحادية وحكومة

اقليم كردستان بتشكيل افواج نظامية من ابناء شعبنا، ومطالبة الحكومة الاتحادية باصدار قرار يمنع منعا باتا التصرف بممتلكات وعقارات المهجرين من ابناء الاقليات، وابطال جميع الاجراءات اللاقانونية الخاصة بعمليات البيع والشراء، وحجز العقارات، ومطالبة المنظمات الدولية، ووكالات الامم المتحدة، والمنظمات المحلية باغاثة المتضررين وتلبية احتياجاتهم الانسانية".

كما دعت المذكرة الى "تعديل النصوص الدستورية والقوانين التي تهمش حقوق المسيحيين، والمطالبة بحماية الكنائس والمزارات الاثرية والتاريخية في مدينة الموصل، ومطالبة الحكومة الاتحادية بايجاد الية لصرف رواتب الموظفين النازحين من مختلف محافظات العراق، مع مطالبة حكومة اقليم كردستان بفتح ابواب جامعاتها ومدارسها لاحتضان الطلبة والاساتذة المسيحيين النازحين".

وشارك اتحاد علماء الدين الاسلامي في كردستان ومجموعة من ائمة وخطباء الجوامع بمدينة اربيل في التظاهرة.

​ وقال الملا دلشاد محمود معروف امام وخطيب جامع عمر بن الخطاب لاذاعة العراق الحر: "نشارك في هذه التظاهرة لنعبر عن مساندتنا لاخواننا المسيحيين في الموصل ونقول لهم اننا نقف معكم في خندق واحد، وندين هذه الاعمال التي يقوم بها داعش باسم الاسلام، وهوتشويه لصورة الاسلام والمسلمين ولايقبله الاسلام".

XS
SM
MD
LG