روابط للدخول

كنّا: سنطالب المجتمع الدولي بتوفير حماية للأقليات العراقية


رئيس كتلة الرافدين يونادم كنّا

رئيس كتلة الرافدين يونادم كنّا

اعلنت كتلة الرافدين الممثلة للمكون المسيحي داخل مجلس النواب عزمها تقديم طلب الى المجتمع الدولي لتوفير الحماية للأقليات في العراق من استهداف مسلحي تنظيم (داعش) لها سيما تلك التي نزحت مؤخرا من مدينة الموصل.

وقال رئيس الكتلة النائب يونادم كنا في حديث لاذاعة العراق الحر إن "استمرار عجز الحكومة الاتحادية عن حماية اقليات المسيحيين والايزيدين والشبك والتركمان هو ما سيدفعنا للجوء الى المجتمع الدولي ومطالبته بتوفير قوات لحماية هذه الأقليات في المناطق التي تخضع لسيطرة مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية".

من جهته وصف الناشط في مجال حقوق الانسان وليم وردا التوجه لطلب الحماية من المجتمع الدولي للأقليات بأنه "أمر ايجابي"، موضحا ان "توفير قوات دولية في المناطق التي نزحت اليها تلك الأقليات سيضمن توفير حماية لهم من عودة استهدافهم من قبل مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية".

غير أن المتحدث باسم وزارة الهجرة والمهجرين ستار نوروز قال ان طلب توفير حماية دولية للأقليات غير مبرر بالنظر الى ان حماية المكونات في البلاد تقع على عاتق الحكومة الاتحادية، لافتاً الى ان الفرق الميدانية لوزارة الهجرة المهجرين والقوات الحكومية وصلت الى المناطق التي نزح اليها مسيحيو مدينة الموصل وبقية الاقليات لتقديم المساعدات لهم.

وكان مسلحوا تنظيم الدولة الاسلامية في مدينة الموصل قد اصدروا بيانا في 18 من تموز الحالي طالبوا فيه مسيحيي الموصل باعتناق الاسلام او دفع الجزية او ترك مناطقهم والا تعرضوا للقتل الأمر الذي ادى الى نزوح العشرات من العائلات المسيحية هناك الى مناطق قريبة من اقليم كردستان.

XS
SM
MD
LG