روابط للدخول

ترحيب بتوجه "يونسكو" لحماية التراث الثقافي العراقي


شعار منظمة "يونسكو"

شعار منظمة "يونسكو"

رحبت وزارة السياحة والاثار بتوجه منظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "يونسكو" لوضع خطة طارئة لحماية التراث الثقافي العراقي بعد تعرضه للتخريب والسلب في اغلب المناطق التي يسيطر عليها مسلحو تنظيم (الدولة الاسلامية).

وقال المتحدث باسم الوزارة قاسم السوداني في حديث لاذاعة العراق الحر إن الاثار والتراث الثقافي العراقي يشهد تهديدا كبيرا في المناطق التي يسيطرعليها المسلحون سيما في مدينة الموصل، داعيا المنظمات الدولية الى تكثيف جهودها للحفاظ على ما تبقى من اثار وموروث ثقافي هناك.

وأكد الخبير بمجال السياحة والاثار عبد الزهرة طالقاني ان "المناطق التي يسطرعليها المسلحون تضم عددا كبيرا من الاثار النادرة، مضيفا ان تنظيم (الدولة الإسلامية) بدأ الاتجار ببعض تلك الاثار عبر بيعها الى دول مجاورة بغية تمويل عملياته، حسب قوله.

ولم يستبعد الخبير الامني احمد الشريفي ان تطال عمليات القصف التي يقوم بها طيران الجيش ضد معاقل المسلحين في مدينة الموصل الاثار فيها، مشيرا الى ان الخطة التي تعتزم منظمة اليونسكو تطبيقها لحماية التراث الثقافي العراقي في تلك المناطق تحتاج الى جهد جوي منظم لحمايتها.

وكانت منظمة اليونسكو اعلنت في 19 تموز الحالي وضعها خطة طارئة لحماية التراث الثقافي العراقي من عمليات السلب والتدمير التي تطاله من قبل مسلحي تنظيم (الدولة الاسلامية) في المناطق التي يسطرون عليها وفق اتفاقية حماية التراث العالمي لعام 1972، فضلا عن تنفيذ قرار منع الاتجار بالممتلكات الثقافية الصادر عن مجلس الأمن للأمم المتحدة في عام 2003.

XS
SM
MD
LG