روابط للدخول

سوريا: قمح بيع لتجار عراقيين ما يزال عالقاً في الصوامع


ذكرت المؤسسة العامة السورية لتجارة وتصنيع الحبوب الاثنين أن 200 ألف طن من القمح باعتها إلى تجار عراقيين في حزيران مازالت عالقة في الصوامع بمنطقة الحسكة بسبب الوضع الحالي في العراق.

وقال مصدر بالمؤسسة لرويترز "أعطينا التجار 30 يوماً إضافية لتنفيذ الصفقة حيث لم يستطيعوا إرسال شاحنات عبر الحدود لنقل الكميات بسبب الوضع في العراق."

كانت المؤسسة أعلنت بيعها في حزيران 100 ألف طن من القمح الليّن ومثلها من القمح الصلد إلى تجار عراقيين من القطاع الخاص من محصول 2013. وبيع القمح بسعر 206 يورو للطن.

XS
SM
MD
LG