روابط للدخول

خيام رمضان العراقية تنتشر في عمّان


خيام رمضان العراقية في عمّان

خيام رمضان العراقية في عمّان

في ظاهرة تعد الاولى من نوعها، تشهد العاصمة الاردنية عمّان انتشار العديد من الخيم الرمضانية العراقية التي أنشات في المطاعم والمقاهي العراقية والاردنية.

وتقول المشرفة على خيمة الرشيد الرمضانية في عمان وسماء الجبوري ان فكرة إقامة الخيمة جاءت لإحياء ليالي الشهر وسط اجواء رمضانية بغدادية، لاضفاء البهجة والسرور في نفوس الصائمين من أبناء الجالية العراقية، كونها تتضمن العديد من الفقرات الترفيهية من غناء ومسابقا .

ويذكر الفنان عماد أسود الذي يحيي أماسي غنائية في احدى الخيم انه بالرغم من ان الخيم الرمضانية العراقية حديثة النشأة في عمان، الا انها تشهد اقبالاً كبيراً من قبل العراقيين، خاصة الشباب منهم بسبب ما تقدمه من غناء عراقي اصيل ومسابقات رمضانية، فضلاً عن نقلها مباريات بطولة كأس العالم لكرة القدم تلفزيونياً.

ويؤكد الفنان علي بدر على اهمية الخيام الرمضانية كونها تعد فرصة جيدة تجمع العراقيين ببعضهم على الخير والمودة في أماسٍ افتقدوها منذ زمن بعيد، اضافة الى انها تكسر الروتين اليومي في شهر رمضان وإحياء لياليه بعيداً عن أجواء المنزل.

وتشير الشابة خالدة محمد الى ان الخيم الرمضانية العراقية تعد وسيلة جديدة لاحياء ليالي الشهر الكريم في عمان وسط طقوس رمضانية عراقية جميلة ولمة الاصدقاء التي يفتقدها الكثير كما انها تتيح للزائرين لها فرصة التعرف على أصدقاء جدد.

وتنوعت أشكال وأحجام الخيام الرمضانية العراقية وما تحتويه من تحف وأهلة وفوانيس وزخارف وديكورات مستوحاة من التراث الاسلامي والعراقي تحديداً، فضلاً عن تنوّع البرامج الترفيهية والاكلات العراقية المشهورة المقدمة فيها.

XS
SM
MD
LG