روابط للدخول

واشنطن تحضّ مجدداً على تشكيل حكومة العراق المقبلة بسرعة قصوى


حضّت الولايات المتحدة الأميركية جميع الزعماء العراقيين مجدداً على العمل معاً بالسرعة القصوى التي يتطلبها الوضع الحالي من أجل تشكيل الحكومة المقبلة.

وفي تصريحاتٍ أدلى بها للصحافيين في واشنطن الثلاثاء بعد بضع ساعات من الجلسة الأولى التي عقدها البرلمان العراقي الجديد في بغداد، قال السكرتير الصحفي للبيت الأبيض جوش إرنست:

"انعقاد البرلمان العراقي الجديد مثلما تعهدوا به في السابق كان مهماً، ولكن ما يزال من الضروري أن يتحرك زعماء العراق الجدد بالسرعة القصوى التي يستحقها الوضع الحالي ذلك أن الدولة العراقية تواجه تهديداً تشكّله داعش على وجودها."

وأضاف إرنست:

"هناك وضع أمني هش إلى حدٍ ما في ذلك البلد حالياً. ولكن هذا الوضع الأمني غير المستقر لن يُحلّ فقط من خلال العمل العسكري. إن المشكلة الجذرية الكامنة هنا هي ضمان أن يشعر كل مواطن في العراق بأن له حصة في مستقبل البلد ونجاحه. ولهذا السبب من المهم جداً لزعماء هذا البلد، للزعماء السياسيين الكرد والشيعة والسنّة، أن يعملواً معاً بما ينسجم مع الدستور من أجل تشكيل الحكومة بسرعة والشروع بإدارة البلاد."

وفي تأكيده قرار الرئيس باراك أوباما بعدم إعادة جنود أميركيين للقتال في العراق، قال السكرتير الصحفي للبيت الأبيض:

"ما لم يتغير هو رأي الرئيس أوباما بأن القوات القتالية الأميركية لن تنشر جنوداً على الأرض في العراق."

إعداد وتقديم النشرة: ناظم ياسين

XS
SM
MD
LG