روابط للدخول

مصادر: مفاوضات سودانية أميركية بشأن إمرأة اعتنقت المسيحية


ذكرت مصادر أن السلطات السودانية ومسؤولين أميركيين يتفاوضون للسماح لامرأة سودانية تزوجت أميركياً واعتنقت المسيحية بمغادرة السودان.

واحتجزت مريم يحيى إبراهيم (27 عاماً) في مطار الخرطوم الثلاثاء بعد يوم من إلغاء محكمة استئناف حكم الاعدام الذي صدر بحقها لتحولها عن الاسلام.

وقال محاميها مهند مصطفى إن مريم وزوجها وطفليهما يقيمون في السفارة الأميركية في الخرطوم بعد الافراج عنهم بشرط بقاء مريم في السودان.

ونقلت رويترز عن المصدر المطلع على القضية الذي طلب عدم نشر اسمه "تجرى مفاوضات بين المسؤولين السودانيين والأميركيين حالياً سعياً لايجاد حل كي تغادر مريم وأسرتها البلاد."

واحتجزت مريم لمحاولتها استخدام وثائق صادرة من سفارة جنوب السودان للسفر جواً من الخرطوم مع زوجها الأميركي من أصل جنوب سوداني وطفليهما.

XS
SM
MD
LG