روابط للدخول

حوار لأبناء الجالية العراقية الأميركية عن أوضاع العراق


ملصق الجلسة الحوارية في ميشيغان

ملصق الجلسة الحوارية في ميشيغان

يقول ناشط ان الجالية العراقية في الولايات المتحدة تتابع بقلق بالغ المستجدات الأحداث على الساحة العراقية.

ويضيف رئيس لجنة تنسيق منظمات الجالية العراقية في الولايات المتحدة نبيل رومايا أن قلق أبناء الجالية تم التعبير عنه منذ البداية في بيان صدر بهذا الخصوص، وناشد الزعماء السياسيين بإجراء حوار وطني، وأشار الى ان ولاية ميشغان شهدت نهاية الأسبوع عقد جلسة حوارية واسعة بمشاركة تنظيمات الجالية تحدث فيها وزير العلوم والتكنولوجيا السابق رائد فهمي الذي يزور الولايات المتحدة حالياً.

واشار رومايا إلى الجلسة التي جاءت بمبادرة من الإتحاد الديمقراطي الأميركي العراقي تضمنت حواراً جرى بمشاركة العديد من ممثلي الجالية وأبنائها الذين قدموا مداخلات وطرحوا عدداً من التساؤلات التي تشغل أذهان جميع العراقيين أمام الضيف فهمي.

من جهته قال المتحدث الضيف رائد فهمي في حديث لإذاعة العراق الحر بعد الجلسة الحوارية أن مسببات الازمة العراقية وجذورها التي ترسخت بفعل المحاصصة الطائفية وممارسات الاحزاب المتنفذة والتي جرت الوطن الى صراعات ادت في النهاية الى سقوط الموصل بأيدي الارهابيين، مضيفاً:

"تنظيم (داعش) لم يكن الا العنوان الابرز في التحرك، فهذا الحدث لم يكن مفاجئاً، وخطورته تكمن على حاضر العراق ومستقبله. بما في ذلك إسقاط الوضع القائم واعادة العراق الى عهود القهر والاستبداد والدكتاتورية".

وأكد فهمي على ضرورة إتخاذ إجراءات وخطوات تستند على الطابع الوطني ضد الإرهاب وملء الفراغ السياسي بأسرع وقت ممكن، عن طريق تشكيل حكومة جامعة تلتزم ببرنامج متفق عليه، على حد تعبيره.

XS
SM
MD
LG