روابط للدخول

المحافظ: البصرة تُشرك ضبّاط الجيش السابق بخلية الأزمة


محافظ البصرة في اجتماع بمسؤولين في المحافظة

محافظ البصرة في اجتماع بمسؤولين في المحافظة

تقول الحكومة المحلية في البصرة انها تسعى الى سد الفراغات الأمنية التي سببها انسحاب افراد الجيش للمشاركة في العمليات التي تجرى في المناطق الساخنة من العراق، مؤكدة اتخاذ اجراءات امنية كفيلة بمعالجة الاحداث التي قد تطرأ في بعض مناطق المحافظة.

وقال محافظ البصرة ماجد النصراوي ان المحافظة بادرت الى اشراك ضباط الجيش السابق، وهم اعضاء في جمعية المحاربين القدامى ضمن الهيئة التنسيقية العليا التي تشكلت مؤخرا والتي تصدر عنها كل القرارات المهمة، مضيفاً ان مكتباً استشارياً سيتم تشكيله من ضباط الجيش السابق للاستفادة من خبراتهم وسيكون لهم دور في حماية المحافظة.

من جهته ذكر عضو مجلس محافظة البصرة عقيل الخالدي ان الضباط السابقين جاءوا متطوعين للعمل ضمن الهيئة الاستشارية لخلية الازمة في المحافظة، واشار الى ان وجودهم سيشكل اضافة مهمة للقرارات الامنية التي تصدر في مواجهة ما يحدث من طارئ، وقال ان اعمارهم لم توقفهم عن العمل لخدمة البصرة.

الى ذلك قال عضو جمعية المحاربين القدامى عميد المشاة ثامر كاظم العيداني ان جميع الضباط في البصرة مستعدون لابداء المشورة للحكومة المحلية فيما يتعلق ببعض الاجراءات الامنية لما يمتلكونه من خبرات سابقة، خاصة وان هناك قادة كفوئين بامكانهم الاشراف على الخطط العسكرية وابداء الرأي في كل ما يتعلق بالامور الامنية والعسكرية.
XS
SM
MD
LG